أبدى لويس إنريكي مارتينيز، المدير الفني لبرشلونة، غضبه بعدما تم سؤاله خلال المؤتمر الصحفي التحضيري لمباراة غدا السبت أمام أوساسونا في الجولة الـ15 لليجا حول طريقة لعب فريقه هذا الموسم، وقال أنه بات يشعر بـ"الملل" من الحديث حول هذا الأمر.

وأجاب إنريكي بغضب "أشعر بالملل من الحديث مرارا عن طريقة اللعب. طريقة كلاسيكية، حديثة أو عفوية. الأمر لا يعنيني".

وأشار إنريكي إلى أنه بات يشعر بالملل للحديث مرارا حو أن برشلونة بات يلعب بطريقة مباشرة أكثر من المواسم السابقة، ورفض الدخول في حالة جدال قبل خوض مران اليوم استعدادا لمواجهة الغد.

وعلق "لقد دافعت من قبل، بشكل مباشرة أو بصورة غير مباشرة، عن فكرة كرة القدم التي نحبها، ولا نعرف غيرها في البرسا، لأنني ولدت كمدرب هنا. يمكنكم قول ما تشائون".

وحول مواجهة الغد، شدد "احتياج أوساسونا لنقاط المباراة؟ الاحتياج يمكن أن يمثل حافز، ولكن المصادفة أننا نحتاج للفوز أيضا، لأننا نبتعد بفارق 6 نقاط عن المتصدر. المباراة تمثل أهمية خاصة بالنسبة لنا، والنقاط لها أهمية، ولكن نقاط الغد هي الأهم حاليا".

وعلى الرغم من ابتعاد البلاوجرانا عن الميرينجي بهذا الفارق من النقاط، إلا أن إنريكي أكد أنه ما زال هناك "أمل، لتبقى جولات كثيرة"، مشددا على أن الطريقة الوحدية لاستعادة البساط من جديد هي "مواصلة الضغط على الريال بالفوز بالمباريات".

وكشف إنريكي عن الطريقة السحرية للتغلب على الصعوبات التي تواجههم حاليا. "يجب علينا أن نلعب بنسق كبير منذ الدقيقة الأولى وأن نتمتع بالفعالية في تدوير الكرة والوصول لمناطق الخصوم".

ولم يؤكد إذا ما كان التركي أردا توران، الذي أحرز ثلاثية "هاتريك" خلال مباراة الثلاثاء الماضي في دوري الأبطال أمام بوروسيا مونشنجلادباخ الألماني، سيعوض غياب الموقوف البرازيلي نيمار، ولكنه تحدث عن تجديد تعاقد ليونيل ميسي المحتمل في الفترة القادمة.

وقال في هذا الصدد "عندما يتم تجديد التعاقد، سنحتفل جميعا بهذا الأمر".