قلب أرسنال تأخره بهدف نظيف إلى فوز كبير 3 / 1 على ستوك سيتي السبت في المرحلة الخامسة عشر من الدوري الإنجليزي، حيث شاهد محمد النني من على مقاعد بدلاء ارسنال مشاركة محدودة لرمضان صبحي لاعب وسط ستوك سيتي.

وظل النني على مقاعد بدلاء أرسنال طوال المباراة ولم يستعن به ارسن فينجر في اي من دقائق المباراة، بينما شارك رمضان صبحي مع ستوك سيتي في الدقيقة 81 من أحداث المباراة.

ورفع أرسنال رصيده إلى 34 نقطة ليزاحم تشيلسي في صدارة جدول المسابقة وإن تفوق أرسنال بفارق الأهداف المسجلة فقط لحين انتهاء مباراة تشيلسي المقررة غدا الأحد أمام ويست بروميتش ألبيون بنفس المرحلة.

وتجمد رصيد ستوك سيتي عند 19 نقطة بعدما توقفت انتفاضته حيث جاءت الهزيمة اليوم بعد انتصارين متتاليين في المسابقة.

والهزيمة هي الخامسة عشر على التوالي في المباريات التي يخوضها ستوك سيتي على ملعب أرسنال علما بآن آخر فوز لستوك سيتي على ملعب أرسنال يعود إلى الدور الأول في مسابقة الدوري الإنجليزي موسم 1981 / 1982 وذلك على الاستاد القديم لأرسنال.

وحافظ أرسنال على سجله خاليا من الهزائم في الدوري الإنجليزي للمباراة الرابعة عشر على التوالي حيث كان الفوز اليوم هو العاشر له مقابل أربعة تعادلات.

وأصبح أرسنال على بعد مباراتين فقط من معادلة الرقم القياسي السابق له في عدد المباريات التي يحافظ فيها على سجله خاليا من الهزائم عندما حافظ على سجله خاليا من الهزائم في 16 مباراة متتالية كانت آخرها في أبريل 2011 .

وتقدم تشارلي آدم لستوك سيتي بهدف من ضربة جزاء في الدقيقة 29 ولكن أرسنال انتزع التعادل في الشوط الأول بهدف سجله ثيو والكوت في الدقيقة 42 .

وفي الشوط الثاني ، سجل الألماني مسعود أوزيل والبديل النيجيري أليكس إيوبي هدفين متتاليين لأرسنال في الدقيقتين 49 و75 .

وسجل المهاجم الإيطالي ستيفانو أوكاكا هدفين ليقود فريقه واتفورد إلى قلب تأخره بهدف نظيف لفوز كبير 3 / 2 على إيفرتون.

لمشاهدة الاهداف.. اضغط هنا