صرح عادل طعيمة مدير قطاع الناشئين السابق في الأهلي، أن عبد الواحد السيد حارس مرمى الزمالك السابق ساعده أثناء اختبارات قطاع الناشئين التي قام بها النادي في سيناء، وأوضح أن رحيله جاء بسبب ورقة مجهولة اشتملت على ملحوظات حول الفرق السنية المختلفة.

وعمل طعيمة كمدير لقطاع الناشئين للأهلي لما يزيد عن عام، قبل أن يقرر مجلس إدارة النادي إقالته الأربعاء الماضي، بعد توصية من لجنة الكرة.

وقال طعيمة في تصريحاته لقناة "DMC sport" الفضائية :"قمت خلال فترة عملي في قطاع الناشئين بالأهلي بعمل اختبارات في 12 محافظة على مستوى الجمهورية، من أجل اكتشاف عناصر جديدة من الممكن أن تفيد النادي وتصنع إضافة حقيقية."

وتابع :"ذهبت إلى سيناء من أجل اكتشاف المواهب هناك، وساعدنا في ذلك عبد الواحد السيد قائد الزمالك السابق، ووفر لنا بالإتفاق مع إدارة ناديه الملعب الخاص بالاختبارات، واكتشفنا هناك 2 من أفضل عناصر قطاع الناشئين حاليا."

يرى طعيمة أنه قدم المطلوب منه خلال فترة عمله في الأهلي، وأوضح ملابسات الفترة التي سبقت إقالته، والتي شهدت حديث مع مدير النادي حول أداء فرق قطاع الناشئين وبعض الأمور الإدارية.

وأضاف :"أتى إلي مدير النادي بورقة مجهولة الهوية غير موقعة من أي شخص وغير موجهة لي، واحتوت على بعض الملحوظات تتعلق بأداء الفرق المختلفة، والملابس التي يرتديها اللاعبين، وهي أمور غير منطقية."