صرح خاميس رودريجز لاعب ريال مدريد، الذي لم يشارك اليوم في فوز فريقه ريال مدريد على كاشيما الياباني بنتيجة 4-2 في نهائي مونديال الأندية بالوقت الإضافي، إنه خلال فترة التوقف الشتوية يجب عليه "التفكير في كل شيء والتوصل لحل"، ليثير الشكوك حول استمراره مع النادي الملكي.

وقال خاميس، الذي لعب لمدة 18 دقيقة فقط في نصف النهائي أمام أمريكا المكسيكي، ردا على سؤال بخصوص استمراره في ريال مدريد "لا يمكنني تأكيد ذلك".

وصرح اللاعب "في بعض الأحيان لا تسير الأمور كما يرغب المرء ولكن يجب التحلي بالهدوء. أمامي سبعة أيام للتفكير في كل شيء. أرغب في التواجد هنا ولكن في بعض الأمور لا تحدث الأمور كما ترغب".

وتابع خاميس "يجب علي التفكير جيدا في كل شيء، لا يمكنني التأكيد إذا ما كنت سأستمر أم لا، لأنني أرغب في المشاركة بصورة أكبر".

وأشار اللاعب إلى أنه سعيد في ريال مدريد على الرغم من هذا، موضحا في نفس الوقت أن أمامه مجموعة من العروض للرحيل.

وأضاف خاميس "أرغب في البقاء. أنا سعيد هنا ولكن أرغب في المشاركة أكثر. مدريد مدينة أرغب في البقاء بها دائما، ولكن إذا لم ألعب أكثر يجب أن أفكر في الأمر جيدا والبحث عن حل"