عاد محمد صلاح للمشاركة أساسيا مع فريقه ايه اس روما الإيطالي بعدما تعافى من الإصابة، وبالرغم من أنه لم يتمكن من هز شباك الخصم لكنه أنهى الموسم الشتوي بمستوى طيب.

وفاز ايه اس روما على منافسه كيفو فيرونا بنتيجة 3-1، ليحتفظ ذئاب العاصمة الإيطالية بوصافة جدول الترتيب وتنتهي مباريات الدروي الإيطالي في عام 2016.

وتمكن محمد صلاح من التفوق على نفسه في النصف الأول من موسم 2015-2016 بعدما أحرز 9 أهداف في مختلف المسابقات، وهو ما لم يحققه في الدور الأول على مدار مشواره الأوروبي سوى مرة واحدة.

وسجل جناح روما ولاعب المنتخب المصري أهدافه التسعة في 22 مباراة ما بين، الدوري الإيطالي، وتمهيدي دوري أبطال أوروبا والدوري الأوروبي، بواقع 8 أهداف محلية وهدف واحد قاري.

صاحب الـ24 عاما الذي يستعد للظهور الأول في أمم أفريقيا مع منتخب مصر تفوق بذلك على ما حققه في النصف الأول من الموسم الماضي حين أحرز 6 أهداف ببطولتي الدوري ودوري الأبطال.

وسبق لصلاح أن أحرز 9 أهداف أيضا في الدور الأول مع بازل بموسم 2013-2014، قبل أن ينضم لصفوف تشيلسي الانجليزي في موسم الانتقالات الشتوي ليخوض تجربته في البريميرليج.

وأحرز صلاح أهدافه بواقع 4 في بطولة الدوري السويسري، و2 في دور المجموعات لدوري أبطال أوروبا، و3 في مباريات الأدوار التمهيدية.

وأحرز محمد صلاح أيضا مع فيورنتينا من قبل 9 أهداف في دور واحد، لكنه كان النصف الثاني من موسم 2014-2015، حين سجلهم في 26 مباراة بالدوري الإيطالي، كأس إيطاليا، والدوري الأوروبي.