قال مرتضى منصور رئيس نادي الزمالك أنه جاهز للعب القمة في موعدها المحدد بشرط واحد وهو أن تكون المباراة من تنظيم الأهلي.

ومن المقرر أن يحل النادي الأهلي ضيفا على الزمالك يوم الخميس في قمة الكرة المصرية.

القمة كان مقررا لها أن تُقام في ملعب بتروسبورت لكن تم نقلها لأسباب أمنية إلى الإسكندرية وبالتحديد في ملعب برج العرب.

موعد المباراة أثار الكثير من الحبر على الورق وسط أنباء عن التأجيل لدواعي أمنية من جانب ولدواعي فنية من جانب أخر خاصة في ظل الرغبة في إعداد جيد للمنتخب لبطولة أمم افريقيا المقبلة في دولة الجابون.

ثروت سويلم المدير التنفيذي في الاتحاد المصري لكرة القدم قطع دابر كل الشائعات في وقت سابق مؤكدا أن المباراة ستُقام في موعدها يوم الخميس المقبل.

مرتضى منصور رئيس نادي الزمالك خرج لوسائل الإعلام بعد فوز الأبيض على الشرقية  اليوم السبت بهدفين دون رد ضمن المواجهة المؤجلة من الجولة الرابعة وقال أنه يرفض لعب المباراة.

وكان الزمالك قد طلب تأجيل المباراة بسبب زيارة رئيس مجلس الوزراء المهندس شريف إسماعيل للنادي الأبيض يوم الجمعة 30 ديسمبر لافتتاح بعض منشآت القلعة البيضاء ومجمع حمامات السباحة والمسجد الجديد.

الرجل الأول في النادي الأبيض  قال في تصريحات لقناة On Sport :" نواجه أزمة حيث أن مباراة القمة هي مواجهة الزمالك وتحتاج تأمين بالإضافة إلى تأمين زيارة رئيس الوزراء والتي ستكون في اليوم التالي وهو ما سيشكل عبئا علينا".

وأضاف:" لو قبل الأهلي أن تكون هذه المباراة هي مباراته ويتكفل هو بتنظيمها فلن يكون لدينا أزمة في خوض المباراة بل إن الفريق سيخوض المعسكر في الإسكندرية بداية من الغد".

ثروت سويلم المدير التنفيذي في اتحاد الكرة رد على منصور قائلا:" هذا الكلام جديد، وعلينا أن ننقل الأمر إلى النادي الأهلي ونرى ماذا سيحدث".