رد مجدي عبد الغني عضو مجلس إدارة اتحاد الكرة المصري على الاعتراض الذي تقدم به مرتضى منصور رئيس مجلس إدارة نادي الزمالك بشأن طاقم تحكيم مباراة القمة المقبلة أمام الأهلي.

وكان اتحاد الكرة المصري قد أعلن عن تعيين المجري فيكتور كاساي لإدارة مباراة القمة المقبلة، وهو ما قابله اعترضاً من جانب مسؤولي نادي الزمالك.

وأشار عبد الغني في تصريحات عبر قناة إكسترا نيوز إلى أن اتحاد الكرة لم يعقد اجتماعاً من أجل مناقشة الأمر، مشدداً على أحقية الجبلاية في اختيار طاقم التحكيم طالما أنه من الفئة الأولى في أوروبا.

وقال عضو اتحاد الكرة: " لم نجتمع بشكل خاص من أجل مناقشة اعتراض الزمالك، توقيت المباراة متزامن مع احتفالات رأس السنة وبالتالي فالخيارات كانت صعبة للغاية ".

وأكمل: " أظن أن كاساي من حكام الفئة الأولى في أوروبا وأبدى موافقة على القدوم للقاهرة وإدارة المباراة، وأعتقد أنه لا يتذكر المباراة التي أدارها للأهلي والزمالك من قبل ".

وأضاف: " إحضار حكام أجانب لمباراة القمة كان بقرار من مجلس الوزراء، وبالتالي فأعتقد أن اتحاد الكرة هو من سيتكفل بمصاريف طاقم الحكام ".

واختتم: " إذا كان الزمالك هو من سيتكفل بمصاريف الحكام، فالأهلي سيتحمل مصاريف مباراة الدور الثاني، ولكنني أظن أن اتحاد الكرة هو من سيدفع تكاليفهم في المباراة بما أن القرار من مجلس الوزراء ".

الجدير بالذكر أن الزمالك سيلتقي مع الأهلي يوم الخميس القادم على ملعب بتروسبورت في إطار مباريات الجولة 17 والأخيرة بالدور الأول من الدوري المصري الممتاز.