أعلن مرتضى منصور رئيس مجلس إدارة الزمالك موافقته على التعديلات التي طلبها المدير الفني محمد حلمي، في الجهاز المعاون له، لكنه رفض انضمام نبيل محمود كمدرب عام للفريق، كما أكد استمرار إسماعيل يوسف في منصب مدير الكرة.

وكان حلمي قد اتفق مع مرتضى منصور رئيس مجلس الإدارة على إجراء بعض التعديلات في الجهاز الفني والإداري للفريق، ووافقت الإدارة على رحيل الجهاز المعاون السابق.

ورحل عن الجهاز المعاون لمحمد حلمي، المدرب العام محمد صلاح، بينما استمر إسماعيل يوسف في منصب مدير الكرة مع الفريق.

وقال مرتضى منصور في تصريحاته لقناة "ON sport" الفضائية اليوم الأربعاء أن الجهاز المعاون الجديد سيتكون من خالد جلال في منصب المدرب العام مع وجود محمد صبري في منصب المدرب المساعد، وقيام أحمد عبد المقصود بدور محلل الأداء.

وتراجع مرتضى منصور فيما بعد عن تصريحاته بعد دقائق قليلة واستبعد نبيل محمود الذي يعمل حاليا مدربا للأولمبي السكندري، بعدما رشحه محمد حلمي للقيام بمهام المدرب العام.

ويستمر من الجهاز السابق أيمن طاهر في منصب مدرب حراس المرمى مع استمرار حمادة أنور مديرا إداريا والدكتور مصطفى المنيري رئيسا للجهاز الطبي للفريق.

وتوجه المدير الفني للفريق إلى النادي للاجتماع بالإدارة واخطرهم بتشكيل الجهاز المعاون له، وأعلن مرتضى منصور موافقته على تلك التعديلات.

وقرر المدير الفني للزمالك عقد إجتماعا مع  الجهاز المعاون له من أجل الاتفاق على خطة العمل خلال الفترة المقبلة ووضع خطة إعداد الفريق في فترة توقف الدوري.