سجل المهاجم الفرنسي، من أصول تونسية، وسام بن يدر ثلاثة أهداف "هاتريك" وصنع آخر ليقود فريقه إشبيلية لدك شباك مضيفه ريال سوسييداد برباعية نظيفة مساء السبت على ملعب "أنويتا" ضمن الجولة الـ17 لدوري الدرجة الأولى الإسباني "الليجا".

وأحرز الفريق الأندلسي هدفين في كل شوط كان بطلهم الأول وسام بن يدر الذي أحرز ثلاثة أهداف "هاتريك" في الدقائق 26 و29 و83 ، فيما تكفل اللاعب نفسه أيضا بصناعة الهدف الثالث لفريقه والذي سجله بابلو سارابيا في الدقيقة 73.

وتعتبر هذه هي الهزيمة الأثقل التي يتكبدها الفريق الباسكي على ملعبه هذا الموسم، بعد هزيمته أمام ريال مدريد بثلاثية نظيفة في الجولة الأولى، بينما كانت الهزيمة الأكبر إجمالا أمام ديبورتيفو لاكورونيا بخمسة أهداف مقابل واحد على ملعب الأخير.

وبهذا الانتصار الكبير يخطف رجال الأرجنتيني خورخي سامباولي المركز الثاني مؤقتا من برشلونة (34 نقطة) الذي سيحل غدا الأحد ضيفا على فياريال، بعدما رفعوا رصيدهم لـ36 نقطة، على بعد 4 نقاط من ريال مدريد، المتبقي له مباراة مؤجلة أمام فالنسيا.

وستساهم هذه النتيجة في دخول إشبيلية لمواجهة إياب دور الـ16 في كأس الملك يوم الخميس القادم على ملعبهم أمام ريال مدريد بمعنويات مرتفعة لاسيما وأنهم مطالبون بتعويض نتيجة الذهاب بالخسارة بثلاثية نظيفة.

في المقابل، تجرع ريال سوسييداد خسارته السادسة هذا الموسم ليتجمد رصيده عند 29 نقطة في المركز السادس.

لمشاهدة الاهداف.. اضط هنا