صرح حسام غالي قائد الأهلي أنه تعلم الغيرة على ناديه وحب المكسب من التوأم حسام وإبراهيم حسن، كما نفى أن يكون لديه شعور بالغيرة من تألق عمرو السولية وأحمد فتحي مع الفريق خلال الفترة الماضية.

وغاب غالي عن مباريات الأهلي في الفترة الماضية بسبب الإصابة ثم جلس على مقاعد البدلاء عقب تعافيه منها، وذلك في ظل تألق أحمد فتحي مع حسام عاشور في وسط الملعب.

وقال غالي في حديثه لمراسل "يلا كورة" اليوم الخميس :" كنت أعاني من الإصابة ولم يكن من المنطقي أن أشارك أساسيا فور عودتي، لا يوجد لاعب يكون سعيدا بجلوسه على الدكة، لكن كل مرحلة ولها ظروفها الخاصة."

وتابع :"أنا الآن في نهاية مشواري وليس مطلوبا مني أن ألعب 90 دقيقة كاملة أو أشارك في جميع المباريات، وأؤكد أنني أتقبل هذا الأمر تماما واحترم وجهة نظر الجهاز الفني."

وتحدث عن موعد اعتزاله للعبة قائلا :"الموسم المقبل سيكون الأخير لي مع الساحرة المستديرة"، كما نفى وجود أي عروض من الصين قائلا :"حتى الآن لم أتلق أي عروض من جانب الأندية الصينية، وكل ما قيل في هذا الأمر ليس حقيقيا".

وانتقل للحديث عما إذا كان قد شعر بالغيرة من الثنائي عمرو السولية وأحمد فتحي :"بكل صراحة لم أشعر بالغيرة مطلقا، الأهم لدي هو الفريق وأن نواصل مسيرة الفوز ونحصد نقاط كل المباريات التي نشارك بها، في الأهلي ليس بيننا غيره على الإطلاق ونتعامل جميعا كأسرة واحدة."

وانتقل للحديث عن أكثر الشخصيات التي تشبهه في المجال الكروي :"حسام وإبراهيم حسن، ولكن أنا الذي أشبههم، فأنا أشعر أن غيرتي على قميص فريقي وحبي للمكسب والقتال في الملعب مثلهم تماما، وللعلم عندما كنت صغيرا كنت أقوم بوضع صور حسام حسن في غرفتي."