نفى هاني أبو ريدة رئيس الاتحاد المصري لكرة القدم أن يكون لديه علم فيما يتعلق بإيقاف الزمالك من قيد لاعبيه الجدد، لكنه أكد قدرته على التعامل مع ردود أفعل مرتضى منصور.

وكان الاتحاد المصري قد أوقف الزمالك وعدة أندية أخرى من قيد اللاعبين الجدد بسبب التأخر في سداد مستحقات عدد من اللاعبين الراحلين عن النادي خلال السنوات الماضية.

لكن مرتضى منصور رئيس النادي رد بشكل عنيف على تلك القرارات وهدد مسؤولي اتحاد الكرة، قبل أن يعود اليوم ويؤكد أنه حصل على وعود بقيد لاعبي الفريق بشكل طبيعي.

وقال أبو ريدة في تصريحاته لمراسل "يلا كورة" على هامش مران المنتخب المصري بالجابون :"لا أعرف شيء عن أزمة قيد لاعبي الزمالك، لكني أجيد التعامل مع مرتضى منصور."

وقام عدد من لاعبي الزمالك القدامى خلال الفترة الماضية بالتقدم بشكاوى ضد النادي بسبب عدم الحصول على مستحقاتهم المتأخرة.