قال مجدي عبدالغني، عضو مجلس إدارة اتحاد الكرة، إن مجلس الجبلاية لم يتخذ قرارًا رسميًا بإيقاف قيد بعض الأندية، منتقدًا مرتضى منصور، رئيس نادي الزمالك، بعد التصريحات التي أطلقها ضده مؤخرًا.

وكان مرتضى منصور أعلن أن مجدي عبدالغني أخطره بعدم إيقاف قيد الصفقات الجديدة، رغم قرار اتحاد الكرة بإيقاف قيد اللاعبين الجدد للزمالك، بسبب مستحقات مالية متأخرة. (طالع التفاصيل).

وأضاف عبدالغني، في تصريحات تلفزيونية لقناة "أون سبورت" مساء الأحد: "نعم تسمح اللائحة بإيقاف القيد، لكن لم يُفعّل اتحاد الكرة القرار بشكل رسمي خاصة أنه لم يخطر هذه الأندية بذلك، لأن الأندية لم تطلب أصلا قيد لاعبين جدد خلال فترة الانتقالات الشتوية الجارية".

وكان الاتحاد المصري لكرة القدم أعلن يوم السبت إيقاف القيد الزمالك وخمسة أندية بالدوري المصري، بسبب مستحقات اللاعبين المتأخرة لديهم خلال الفترة السابقة (طالع التفاصيل).

وتابع عضو اتحاد الكرة: "أعيب على مرتضى منصور تصديق ما يُقال إليه، فلا يصح أن تصل العلاقة بيننا في المجال الرياضي إلى هذا الحد حول لا موضوع، تفاجأت به اليوم في مقر الجبلاية بعد اجتماع لجنة الأندية وأطلق قذائفه ضدي وسط الصحفيين مهددًا اتحاد الكرة إذا تم إيقاف القيد".

واختتم تصريحاته قائلا: "للأسف الشديد ما حدث لن يمر مرور الكرام، لي حق كبير عند مرتضى منصور وسأسترده، لأنه أساء إليّ بدون سبب، ولا يصح أن مسؤول كبير مثله يكون سريع الغضب، ولا بد من معالجة ملفات القيد والمديونات بهدوء داخل الغرف المغلقة".