أعلن المدير الفني للمنتخب الأرجنتيني، إدجاردو باوزا، أن راقصي التانجو سيستضيفون تشيلي في التصفيات المونديالية على ملعب "مونومينتال" بدلا من "لا بومبونيرا" الذي كان يفضل اللاعبون خوض المباراة على أرضه.

وفي تصريحات لقناة (تي واي سي) الليلة الماضية، أشار باوزا إلى أنه اجتمع مع مسؤول هيئة التنسيق في الاتحاد الأرجنتيني لكرة القدم، أرماندو بيريز، وتقرر في نهاية المطاف اللعب في المونومينتال.

وأشار إلى أنه منذ نحو شهر كان شبه مؤكد أن منتخب الأرجنتين سيلعب أمام تشيلي في 23 مارس المقبل ضمن التصفيات المؤهلة لمونديال 2018 في روسيا، على ملعب "لا بومبونيرا" لأنه المفضل لراقصي التانجو.

ومن المعروف أن ملعب المونومينتال، المعقل الأسطوري لفريق ريفر بليت والذي اعتاد منتخب الأرجنتيني اللعب عليه، يتسع لـ60 ألف متفرج، بينما يسع لا بومبونيرا، معقل بوكا جونيورز، 50 ألفا فقط.

وأكد باوزا أن لاعبي منتخب الأرجنتين ليس لديهم أي مشكلة في اللعب على أي ملعب.

وأشار الاتحاد الأرجنتيني لكرة القدم إلى أنه طلب من ريفر بليت خوض لقاء تشيلي على معقله وقد وافق الفريق على الأمر دون أن يأخذ مقابلا ماديا نظرا للأوضاع الاقتصاديةا لصعبة للاتحاد المحلي للعبة.

يذكر أن الأرجنتين تحتل المركز الخامس في التصفيات المؤهلة لمونديال 2018 بـ19 نقطة، بفارق ثمانية عن البرازيل المتصدرة.

وكانت آخر مباراة للأرجنتين على ملعب لا بومبونيرا بالتصيفات تعود ليوم 16 نوفمبر 1997 أمام كولومبيا (1-1) وقبلها كانت في 7 أكتوبر 1973.