أكد محمد صلاح لاعب ايه اس روما الإيطالي، ومنتخب مصر أنه لا ينظر إلا للجوانب الإيجابية في تجربته مع جوزيه مورينيو حين كان لاعبا في صفوف تشيلسي، موضحا أنه فعل كل شيء وفي النهاية لم يحصل على فرصة المشاركة.

ولعب محمد صلاح لمدة عام في صفوف تشيلسي قبل أن يخرج على سبيل الإعارة إلى فيورنتينا الإيطالي، ثم انضم بشكل نهائي إلى ايه اس روما.

وتحدث اللاعب لصحفية فرانس فوتبول عن تجربته مع مورينيو في تشيلسي :"لقد كانت واحدة من أهم المحطات في حياتي، ومسيرتي المهنية على مستوى التعلم، لقد كنت صغيرا، وفجأة أصبحت مع واحد من أفضل المدربين على المستوى التكتيكي، وبجوار لاعبين استثنائيين."

وتابع :"لم ألعب كثيرا، هذا حقيقي، ولم أكن سعيدا بهذا، كنت بحاجة إلى إظهار قدراتي، ولم يكن بإمكاني فعل هذا.. وبالرغم من كل هذا علاقتي كانت جيدة مع مورينيو، فأنا انظر فقط للأمور الإيجابية، وهذه كانت تجربتي في تشيلسي."

وأضاف :"كنت أفعل كل شيء دائما، ولا أقصر، ومهما اجتهدت في التدريب لم أكن أشارك في التشكيل الأساسي، كان علي أن احترم الاختيارات، هو دائما يمتلك 20 لاعبا ويختار 11 من بينهم، وهذا دائما ما يكون الحال في الفريق."

وبدأ محمد صلاح تجربته الأوروبية في صفوف بازل صيف 2012، وانتقل بعد ذلك إلى تشيلسي ثم فيورنتينا، ويلعب حاليا في صفوف ايه اس روما الإيطالي.