كشف أحمد مرتضى منصور عضو مجلس إدارة نادي الزمالك عن سبب رفض إدارة ناديه عرض تورينو بشكل نهائي مشيراً إلى أن تخفيض النادي الإيطالي العرض المالي كان هو السبب.

أحمد مرتضى قال في تصريحات لقناة "إم بي سي": "تورينو أرسل لنا عرض اليوم – الجمعة- بقيمة 400 ألف يورو، وهذا أمر غير مقبول تماماً أن يتم تخفيض قيمة الصفقة مادياً".

نادي الزمالك كان قد طلب في البداية مليون يورو قبل أن يوافق في النهاية على 700 ألف يورو، ويعرض تورينو 600 ألف يورو ويتحمل مصطفى فتحي فارق المبلغ من راتبه في النادي الإيطالي.

نجل رئيس الزمالك أضاف قائلاً: "اللعب في تورينيو ليس أمراً عظيماً، تنازلنا ووافقنا على مبلغ صغير لا يتناسب مع إمكانيات مصطفى فتحي، وسبب الموافقة في البداية كان لتحقيق رغبة اللاعب وتقديره مالياً من الجانب الإيطالي".

وأنهى أحمد مرتضى قائلاً: "اللاعب سنه صغير وسيلعب في نادي أكبر ودوري أكبر في الفترة المقبلة، ولو لم تأت عروض مناسبة فيكفيه أنه يلعب في نادي كبير مثل نادي الزمالك وسط أهله".