يحاول فريق ليفربول إنقاذ مسيرته المهتزة بأي ثمن، مما دفعه للسعي نحو إعادة مهاجمه السنغالي ساديو ماني من الجابون، في أسرع وقت من اجل اللحاق بالمواجهة المرتقبة أمام مضيفه تشيلسي يوم الثلاثاء المقبل.

وقرر نادي ليفربول إعادة ساديو ماني بطائرة خاصة، بعد نهاية مشاركته مع المنتخب السنغالي في كأس الأمم الأفريقية بالجابون.

وأهدر ماني ضربة جزاء أمس السبت ليتسبب في خروج المنتخب السنغالي من دور الثمانية لكأس الأمم الافريقية بعد الهزيمة أمام الكاميرون بركلات الجزاء الترجيحية 5/4.

وودع ليفربول أمس السبت مشواره في كأس الاتحاد الإنجليزي من الدور الرابع بعد الهزيمة أمام ضيفه وولفرهامبتون 2/1.

واعترف الألماني يورجن كلوب، المدير الفني لليفربول، بان فريقه يفتقد إلى الثقة، وهو ما ألقى بظلاله على النتائج في الفترة الأخيرة.

وقد يلحق ماني 24/ عاما/ بتدريبات ليفربول الاثنين تمهيدا للدفع به أمام تشيلسي مساء الثلاثاء.

وفي ظل غياب ماني تعرض ليفربول لأسواء مسيرة له، منذ تولي كلوب منصب المدير الفني، حيث فاز الفريق مرة، وحيدة منذ أخر مشاركة للاعب السنغالي مع الفريق خلال المباراة التي تعادل فيها مع سندرلاند 2/2 في الثاني من يناير الجاري.

وخرج ليفربول أيضا من كأس رابطة المحترفين، وبات يصارع من أجل البقاء ضمن الاربعة الكبار في الدوري الإنجليزي الممتاز.