قال مدرب ريال بيتيس فيكتور سانشيز عقب تعادل فريقه مع برشلونة في الليجا أن هذه النتيجة "تشعرني بالغضب"، حيث "خسرنا نقطتين" بعد "مباراة متكافئة" من لاعبيه الذين استطاعوا خلق "فرص تهديفية أكثر" من منافس "قوي جدا" مثل البرسا.

وهنأ فيكتور لاعبيه في المؤتمر الصحفي على "مجهودهم الكبير" وعلى "المباراة الكبيرة" التي قدموها، موضحا أنه تمتلكه مشاعر متضادة؛ حيث يشعر "بالغضب" لأنهم فعلوا كل شئ من أجل الفوز، و"بالسعادة أيضا" بسبب الأداء الذي قدمه فريقه وأن المباراة كانت "سجالا ومتكافئة" أمام جمهوره.

وقال المدرب "لقد خسرنا نقطتين مثلما حدث الأسبوع الماضي أمام سبورتنج (خيخون) ولهذا نحن غاضبون، لأنه عندما تسنح لك فرص كثيرة ولا تستغلها، يبقى داخلك إحساس بالغضب"، ولكنه بدا سعيدا بسبب "فرح الجماهير" طوال المباراة.

كما أكد أن مواجهة الفرق الكبيرة لها تأثير كبير على فريقه وتعد "دافعا" إضافيا للاعبيه لتقديم أداء متميز مثل مباراة اليوم، وأنهم اتفقوا على التحلي بنفس الروح في كل المباريات القادمة.