أبدى المهاجم البرازيلي الشاب جابرييل جيسوس، الصفقة الوحيدة التي دعم بها مانشستر سيتي صفوفه خلال الميركاتو الشتوي، اليوم خلال مقابلة مع (إفي) في لندن رضاه عن المستوى الذي قدمه في أول ظهور له في الدوري الإنجليزي (بريميير ليج) أمس أمام وست هام يونايتد، ولكنه أكد في الوقت ذاته أنه "لن يشغل باله" بأي أمور جانبية.

وعقب فوز الـ(سيتيزنس) الكبير على الـ(هامرز) برباعية نظيفة في لقاء افتتح فيه اللاعب الشاب (19 عاما) سجله التهديفي مع الفريق، تحدث جيسوس مع (إفي) حول تأقلمه على الأجواء في مدينة مانشستر والدعم الذي وجده مع مواطنيه فرناندو وفرناندينيو، فضلا عن مباراته الأولى في البريميير ليج ومشاركته كأساسي على حساب الأرجنتيني سرخيو أجويرو.

وقال جيسوس خلال المقابلة "أنا سعيد للغاية بتسجيل الهدف الأول في البريميير ليج، ولكن سعادتي الأكبر بالفوز الهام للفريق. هذا ما يجعلني أكثر سعادة: مساعدة الفريق وزملائي بأي طريقة ممكنة".

وأضاف اللاعب القادم من بالميراس البرازيلي مقابل 27 مليون جنيه استرليني (33 مليون يورو) "أنا سعيد أيضا بسبب الاستقبال الذي وجدته من الجميع هنا في النادي".

وكان جيسوس قد سجل هدف فريقه الثالث خلال اللقاء الذي أقيم على الملعب (الأولمبي) بالعاصمة البريطانية، في لقطة جعلته أفضل لاعب في المباراة.

وقال في هذا الصدد "هذه الجائزة تساعدني كثيرا وتمنحني الثقة، أنا سعيد". وتابع "إلا أنني اعتقد أن الفريق بأكمله يستحقها، ليس أنا بمفردي. الأداء الذي قدمناه كان رائعا وضغطننا بدون الكرة لاستعادتها سريعا".

وحول تأقلمه على الأجواء في مدينة مانشستر، أعرب جيسوس عن ضيقه من برودة الطقس فيها. "الطقس بارد للغاية هنا في مانشستر"، إلا أنه أوضح أنه تحدث مع فرناندو وفرناندينيو "قبل مجيئه" ليعرف كل شيء عن "نمط الحياة هناك".