قدم نادي برشلونة الاسباني لاعبه البرازيلي السابق رونالدينيو مساء اليوم في منصبه الجديد كسفير للنادي، وهي المهمة التي سيشغلها لمدة عشرة أعوام.

وتقدم الساحر البرازيلي بالشكر للنادي خلال المؤتمر الصحفي ثم أعلن أنه سيسلّم متحف النادي قريبا الكرة الذهبية التي حصل عليها كأفضل لاعب في العالم عام 2005 ، حين كان لاعبا في صفوف البلاوجرانا.

وأكد رونالدينيو "سأسلّم الكرة الذهبية للمتحف. ليس هناك أعدل من أن يكون هنا في أكثر مكان مناسب (لها)"، وذلك بعد أن تقدم بالشكر للنادي على هذا المنصب الذي سيستخدمه كي "يحمل اسم البرسا لأماكن أعلى وأبعد".

وتابع اللاعب الذي تولى مهام المكتب الذي افتتحه برشلونة في مدينة نيويورك الأمريكية الصيف الماضي: "أشعر بالحماس الشديد والسعادة الكبيرة لعودتي إلى بيتي".