عاد مانشستر يونايتد لتذوق طعم الانتصارات على ملعبه "أولد ترافورد" في البريميير ليج بعدما تغلب على ضيفه واتفورد بهدفين نظيفين مساء السبت في إطار مواجهات الجولة الـ25 من الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم.

أحرز "الشياطين الحمر" هدفا في كل شوط حيث وضعه الإسباني خوان ماتا في المقدمة في الدقيقة 32 قبل أن يعزز المهاجم الفرنسي أنتوني مارسيال النتيجة بالهدف الثاني في الدقيقة 60 من عمر اللقاء.

وبهذا الانتصار يستعيد رجال البرتغالي جوزيه مورينيو ذاكرة الانتصارات على ملعبهم بعد جولتين متتاليتين شهدتا السقوط في فخ التعادل إيجابيا أمام ليفربول وسلبيا أمام هال سيتي.

وارتفع رصيد مان يونايتد للنقطة 48 يحتل بها المركز الخامس، فيما تجمد رصيد "الهورنتس" عند 30 نقطة يحتلوا بها المرتبة الثانية عشر.

وعلى ملعب "بريطانيا ستاديوم" قاد الجناح المصري الشاب رمضان صبحي فريقه ستوك سيتي لتحقيق فوزا صعبا على حساب ضيفه كريستال بالاس بهدف نظيف.

حمل الهدف توقيع الدولي الويلزي جو آلين في الدقيقة 67 من عمر اللقاء بصناعة من صبحي الذي قدم مستوى رائع طيلة أحداث اللقاء وكان مصدر الخطورة الأول لفريقه قبل أن يكلل مجهوده بصناعة هدف اللقاء الوحيد الذي جاء بعدما استلم اللاعب الشاب الكرة داخل المنطقة ليسيطر عليها ويمهدها لآلين الذي لم يتوان في تسديدها داخل الشباك.

وبهذا الفوز يعود "البوترز" لدرب الانتصارات مجددا في البريميير ليج بعد ثلاث جولات شهدت التعادل في اثنتين والهزيمة في الثالثة ليصبح رصيدهم 32 نقطة في المركز التاسع.

في المقابل، توقف رصيد "النسور" عند 19 نقطة في المركز التاسع عشر وقبل الأخير.

وعاد ساوثامبتون بانتصار كبير من عقر دار مضيفه سندرلاند برباعية نظيفة على ملعب "الضوء".

حملت رباعية "القديسين" توقيع كل من الجناح الإيطالي الشاب مانولو جابياديني، ثنائية في الدقيقتين 30 و45 ، وجيسون ديناير بالخطأ في مرماه قبل النهاية بدقيقتين، وشين لونج في الدقيقة الأخيرة من عمر اللقاء.

وبهذا يرتفع رصيد ساوثامبتون لـ30 نقطة في المركز الـ11 ، بينما يقبع سندرلاند في قاع الترتيب وفي جعبته 19 نقطة.

وخيم التعادل السلبي على اللقاء الذي احتضنه ملعب "ريفرسايد ستاديوم" وجمع ميدلزبره بضيفه إيفرتون.

واقتسم الفريقان نقطة المباراة ليصبح لـ"التوفيز" 41 نقطة في المرتبة السابعة، بينما أصبح رصيد "البورو" 22 نقطة في المركز الـ15.

واقتنص وست بروميتش ألبيون نقطة ثمينة من براثن مضيفه وست هام يونايتد بعدما حقق تعادلا قاتلا بهدفين لمثلهما في مباراة مثيرة على الملعب "الأولمبي".

تقدم الضيوف مبكرا منذ الدقيقة السادسة عبر ناصر الشاذلي لينتهي الشوط الأول بهذه النتيجة.

وفي النصف الثاني، انتفض أصحاب الأرض وتمكنوا من معادلة الكفة أولا عبر الجزائري سفيان فيجولي في الدقيقة 63 ، قبل أن يواصل نفس اللاعب مسلسل التألق ويصنع هدف النقاط الثلاث الذي سجله الأرجنتيني المتألق مانويل لانزيني قبل النهاية بأربع دقائق.

وعندما كان الجميع يتأهب لنهاية اللقاء بفوز أصحاب الأرض، اقتنص جاريث مكاولي هدف التعادل القاتل لوست بروم في الدقيقة الرابعة من الوقت المحتسب بدلا من الضائع.

وبهذا التعادل يفقد "الهامرز" نقطتين ثمينتين ليصبح رصيدهم 32 نقطة في منتصف الترتيب، بينما أصبح رصيد "الباجيز" 37 نقطة في المركز الثامن.

وسيسدل الستار على مواجهات اليوم بلقاء من العيار الثقيل سيحل خلاله توتنهام هوتسبر، الثاني بـ59 نقطة، ضيفا على ليفربول، الخامس بـ46 نقطة.

لمشاهدة هدفي المباراة.. اضغط هنا