استعاد ريال مدريد صدارة الليجا سريعا من غريمه التقليدي برشلونة بعدما حقق فوزا صعبا خارج الديار على حساب مضيفه أوساسونا بنتيجة (1-3) مساء اليوم على ملعب "إل سادار" في إطار الجولة 22 من دوري الدرجة الأولى الإسباني لكرة القدم.

انتهى الشوط الأول بهدف في كل شبكة حيث كان الفريق المدريدي هو المبادر بافتتاح باب التسجيل في الدقيقة 24 بأقدام نجمه البرتغالي كريستيانو رونالدو الذي استلم تمريرة من كريم بنزيمة داخل المنطقة ليسدد كرة قوية مرت من بين قدمي الإيطالي المخضرم سالفاتوري سيريجو.

ورفع النجم البرتغالي رصيده من الأهداف لـ14 يحتل بها المرتبة الثالثة في ترتيب الهدافين بعد ثنائي برشلونة، الأوروجوائي لويس سواريز والأرجنتيني ليونيل ميسي، بـ18 و17 هدفا على الترتيب.

ولكن تمكن أصحاب الأرض من معادلة الكفة في الدقيقة 33 عبر سرخيو ليون الذي استلم تمريرة بينية ضرب بها دفاعات الميرينجي ليجد نفسه في مواجهة كيلور نافاس ويضع الكرة من فوقه بمهارة.

وفي النصف الثاني، وضع إيسكو ألاركون الفريق الملكي في المقدمة مجددا في الدقيقة 62 بعدما تهادت الكرة أمامه داخل المنطقة بعد محاولة بنزيمة المرور من دفاع أوساسونا ليسدد الكرة بقوة على يمين سيريجو.

وفي الدقيقة الثالثة من الوقت المحتسب بدلا من الضائع (90+3) أطلق البديل لوكاس فاسكيز رصاصة الرحمة على آمال أصحاب الأرض بتسجيل الهدف الثالث بعدما استلم الكرة داخل المنطقة بعد أن فوتها رونالدو له ليضع الكرة بهدوء من فوق سيريجو.

وبهذا الانتصار يستعيد رجال الفرنسي زين الدين زيدان صدارة الليجا سريعا بعد أن اقتنصها الغريم التقليدي برشلونة، 48 نقطة، لبضع ساعات إثر فوزه الكاسح على مضيفه ألافيس بسداسية نظيفة، بعدما رفعوا رصيدهم لـ49 نقطة، مع تبقي مباراتين مؤجلتين لهم أمام فالنسيا وسيلتا فيجو.

في المقابل، تجمد رصيد أوساسونا عند 10 نقاط يقبع بها في قاع الترتيب.

ويأتي هذا الفوز ليعطي دفعة معنوية كبيرة للريال قبل الموقعة المنتظرة أمام نابولي الإيطالي يوم الأربعاء المقبل على ملعب "سانتياجو برنابيو" في ذهاب دور الـ16 لدوري الأبطال.

شاهد أهداف المباراة من هنا