قال لاعب ريال مدريد الإسباني سرخيو راموس اليوم إنه لا يستبعد تغيير رقم قميصه من 4 إلى 93 لتخليد الهدف التاريخي الذي سجل فيه هدفا في هذه الدقيقة بمرمى أتلتيكو مدريد في نهائي دوري الأبطال عام 2014 ، ما مهد لاحقا لفوز النادي الملكي باللقب في الوقت الاضافي وانهاء المباراة لصالحه 4-1.

وجاءت تصريحات اللاعب عبر بث حي على شبكة (فيسبوك) للرد على أسئلة الجماهير، تحدث فيه أيضا عن أحوال النادي الملكي.

وقال راموس "القميص رقم 4 يمنحني التوفيق. صاحبني طوال مسيرتي في ريال مدريد ولكن فكرت في تغييره إلى 93".

وردا على سؤال بخصوص أهم الأهداف التي سجلها، قال إن كلها مهمة إلا أن أكثرها قربا إلى قلبه هو هدف معين حيث أجاب "إنه هدف العاشرة، لأن الفوز بهذا اللقب كلفنا الكثير والتسجيل في الدقيقة الأخيرة له مذاقه الخاص".

وأبرز راموس أنه لا تزال تتبقى له سنوات كثيرة في ريال مدريد، موضحا أنه يستمتع بكل يوم "كما يجب".

وبخصوص خوضه 500 مباراة رسمية مع ريال مدريد، أوضح أن هذا الأمر يشعره بـ"الفخر"، حيث أردف "منذ سنوات بعيدة لم أتخيل أنني سأصل لهذا الرقم الكبير، اليوم يمكنني الاستمتاع ولكن دون نسيان أنه لكي أصل للمزيد يجب أن أواصل احترام أفضل فريق في العالم".

وبخصوص مواجهة نابولي في ذهاب ثمن نهائي دوري الأبطال على ملعب سانتياجو برنابيو يوم الأربعاء قال إنه "خصم كبير" يمر بفترة جيدة، وكلمة السر للعبور للدور التالي ستتعلق بالحفاظ على نظافة شباكنا للعب في الإياب بأريحية.