أصدر الاتحاد المصري لكرة القدم، قراره بمنع كافة المدربين العاملين بالمنتخبات المصرية من العمل في تحليل المباريات بالقنوات الفضائية، تنفيذا للسياسة التي يعمل بها منذ فترة.

اعتمد اتحاد الكرة خلال الفترة الماضية قراره بتشكيل الأجهزة الفنية لمنتخبات المحليين، ومواليد 1999، و2002.

ويتولي هاني رمزي قيادة الجهاز الفني لمنتخب المحليين، وحمادة صدقي منتخب 1999، إضافة إلى قيادة علي ماهر لمنتخب مواليد 2002.

وشهد الاجتماع الذي عقده اتحاد الكرة اليوم الأربعاء في مشروع الهدف اتخاذ قرار بمنع أي مدرب داخل المنتخبات الثلاث من العمل في التحليل بالقنوات الفضائية المختلفة.

ويعمل الثلاثي، رمزي، حمادة صدقي وعلي ماهر في تحليل المباريات بالقنوات الفضائية المصرية، وهو ما سيتعين عليهم تركه من أجل التفرغ للمنتخبات.