قال البرازيلي كاسيميرو، لاعب وسط ريال مدريد الإسباني وصاحب الهدف الثاني خلال فوز فريقه بنتيجة (3-1) على حساب نابولي الإيطالي مساء اليوم على ملعب "سانتياجو برنابيو" في ذهاب ثمن نهائي دوري الأبطال، إنه "ما زال أمامهم الكثير"، مؤكدا في الوقت ذاته أن تأهل لم يحسم بعد.

وقال كاسيميرو في تصريحات تليفزيونية عقب اللقاء "ندرك أنهم خطيرين للغاية على ملعبهم. لقد أظهروا قدرتهم على تقديم كرة جيدة هنا. يجب أن نتحلى بالجدية والهدوء. ما زال هناك الكثير".

وعلق لاعب الوسط البرازيلي أنه راض عن المباراة التي قدموها اليوم، على الرغم من تقدم نابولي في النتيجة.

وشدد "كنا ندرك أن المباراة ستكون صعبة. هم يقدمون كرة قدم جميلة. كنا نعلم أنهم يمتلكون إمكانيات كبيرة، ولكن القادم سيكون أكثر صعوبة".

كما أثنى على المباراة "الرائعة" التي قدمها المهاجم الفرنسي كريم بنزيمة، ولكن "الفريق بأكمله كان جيدا أيضا"، كما أشار إلى أهمية الفوز الذي تحقق لأنه جاء على حساب منافس جيد، وشكر بالنيابة عن الفريق الجماهير على دعمها الكبير.

وحول هدفه الرائع الذي سجله بتسديدة على الطائر، قال إنه يتمرن على هذه الكرة بشكل يومي خلال المران. "أتدرب على هذه اللعبة يوميا في المران، وكنت سعيدا بالهدف وأشكر الرب على أنها جاءت بهذه الطريقة. أتدرب يوميا على هذه اللعبة لأنه بحكم مركزي علي التقدم والمشاركة من خارج المنقطة".

وبهذه النتيجة يضع رجال الفرنسي زين الدين زيدان أقدامهم في دور الثمانية للمرة السابعة على التوالي قبل مواجهة الإياب على ملعب "سان باولو" يوم 7 من الشهر المقبل حيث يكفيه التعادل أو الفوز بأي نتيجة أو حتى الخسارة بفارق هدف.

في المقابل، يتعين على لاعبي "الآتزوري" الفوز بفارق هدفين على الأقل من أجل قطع تذكرة العبور لربع النهائي للمرة الأولى في تاريخهم بهذه البطولة.