انتظم ثنائي الأهلي، عبدالله السعيد، وأحمد فتحي، في مران الفريق، الذي أقيم مساء اليوم الخميس على ملعب التتش بالجزيرة.

وكان اللاعبان قد تغيبا عن مران الفريق الأيام الماضية ومواجهة الإسماعيلي بسبب الإجهاد.

وعانى فتحي من الإصابة بكدمة في الأنكل وثقل في العضلة الخلفية، فيما اشتكى السعيد من الإجهاد واكتفى خلال الفترة الماضية بجلسات في صالة الجيم.

وأصبح الثنائي جاهزان لمواجهة المقاولون، المقرر إقامتها الأحد المقبل، في الجولة التاسعة عشر من الدوري الممتاز.

وعقد حسام البدري، المدير الفني للأهلي، جلسة فنية مع اللاعبين قبل انطلاق المران استمرت 15 دقيقة، لتصحيح أخطاء الفريق خلال مواجهة الاسماعيلي، وطالبهم بنيان النتيجة والتعلم من الأخطاء.

وكان الاهلي قد تعادل مع الإسماعيلي سلبيا، في اللقاء الذي أقيم على استاد الجيش بالسويس، ضمن مباريات الجولة الـ18 من الدوري.