تسبب هبوط قيمة الدولار الأمريكي في أزمة بين الزمالك والشركة الراعية لبطولة السوبر، بسبب تأخرها عن سداد قيمة مكافأة البطل.

وكان الزمالك توج بلقب السوبر على حساب الأهلي في المباراة التي جمعت الفريقين الجمعة الماضية بملعب محمد بن زايد بالعاصمة الإماراتية أبو ظبي.

وحسب مراسل يلا كورة فإن مجلس إدارة نادي الزمالك برئاسة مرتضى منصور أرسل خطابا رسميا للشركة الراعية للمطالبة بسرعة سداد قيمة مكافأة بطل السوبر.

وكان الشركة الراعية للسوبر أعلنت عن مكافأة قدرها 350 ألف درهم إماراتي للبطل مقابل 150 ألف درهم للوصيف، بخلاف مكافأة اتحاد الكرة.

وأكد الزمالك في خطابه للشركة الراعية بأن النادي تعرض لخسارة مادية بسبب تأخر سداد مكافأة السوبر بعدما انخفض سعر الدرهم الإماراتي بسبب تراجع سعر الدولار.

وفي سياق متصل، طلب مجلس الزمالك من الشركة الراعية زيادة قيمة عائد البث الفضائي بعد زيادة عدد القنوات الناقلة لمباريات الدوري، حيث كان الاتفاق خلال توقيع عقد الرعاية على إذاعة الدوري بقناة واحدة فقط.

وقرر مجلس الزمالك أن يكون اجتماع المجلس ممتدا دون تحديد موعد الجلسة المقبلة.