أكد الجناح الويلزي جاريث بيل، الذي عاد اليوم السبت للملاعب بعد غياب استمر 88 يوما بسبب الإصابة، وشارك في فوز فريقه ريال مدريد على ضيفه اسبانيول بهدفين نظيفين، حيث سجل الهدف الثاني، أنه يحتاج لـ"بضعة أسابيع" كي يكون جاهزا بنسبة 100%.

وقال إنه سيتحسن "مباراة تلو الأخرى" حتى يصبح في أفضل حالاته في "أقرب وقت ممكن".

وأوضح "أشعر أنني بحالة رائعة بعد العمل الشاق كي أتمكن من التعافي (من الإصابة) خلال هذه الأشهر الثلاثة. أنا سعيد بعودتي بهذه الطريقة ومساعدة الفريق بهدف".

كما أعرب بيل عقب اللقاء الذي احتضنه ملعب سانتياجو برنابيو في الجولة الـ23 للدوري الإسباني لكرة القدم، عن سعادته البالغة بدعم الجماهير التي صفقت له حين نزل إلى أرض الملعب في الدقائق الأخيرة من المباراة بديلا للمهاجم ألفارو موراتا.

واختتم تصريحاته قائلا إن "الجماهير رائعة، لقد صفقت لي وشعرب بتعاطفها. سعدت كثيرا بمساعدة الفريق. كان صعبا ان أكون بعيدا طوال هذه الفترة.. نريد الفوز بكل البطولات، والآن أستطيع المساهمة في ذلك".