قال مدرب فالنسيا، سالفادور جونزاليز "فورو"، اليوم الثلاثاء خلال المؤتمر الصحفي عشية مواجهة ريال مدريد (المؤجلة من الدور الأول) في الليجا على ملعب ميستايا، إنه يأمل أن يكون "الخفافيش" هو ثاني فريق يستطيع هزيمة الميرينجي هذا الموسم.

وأوضح فورو أن "الأهم هو الاقتناع بأننا سننافس ونقدم مباراة جيدة، مع إدراكنا بصعوبة المنافس، وسنرى إذا ما كنا سنستطيع الفوز على الريال وأن نصبح ثاني فريق يفعلها هذا الموسم"، بعد هزيمة الريال 1-2 أمام اشبيلية بالدوري في 15 يناير الماضي.

وتابع أن "ريال مدريد فريق كبير للغاية، وتصدره (للمسابقة)، ولديه مبارتان (مؤجلتان)، ليس من قبيل الصدفة. إنها مباراة يرغب الجميع في المشاركة فيها. اللاعبون يرغبون المشاركة في هذه المباريات، لأنها تعطيك دفعة إضافية".

وأعرب فورو عن أسفه لأنه سيتوجب على فريقه خوض 4 مباريات خلال 12 يوما، ولكنه أكد "ربما ستعوضك طبيعة المباريات عن الإرهاق".

وقال "لدينا مشكلات في الهجوم بعد إصابة (سانتي) مينا ورودريجو، وأيضا في الأجنحة. لقد وصل (فابيان) أورييانا و(سيموني) زازا بعد فترة من عدم المشاركة، واللعب كذلك يشكل عائقا بالنسبة لنا، فسنلعب السبت قم مرة أخرة الثلاثاء، منت أفضل أن نلعب الأربعاء ثم الأحد فالأربعاء، مثل الآخرين".

وأضاف فورو أن "النقاط لها نفس القيمة، سواء نقاط مباراة الغد أو مباراة السبت أمام ألافيس أو اللاحقة لها مع ليجانيس، ولكن علينا أن نكافح فيها جميعا. مباراة الغد مهمة ولكنها مساوية للبقية".

وتابع أن "الفوز أمس سيكون خطوة هامة للغاية، فسنحصل على ثلاث نقاط بينما لن يلعب الآخرون.. إذا استطعنا تحقيق ذلك فستكون خطوة هامة، ليس فقط بسبب النقاط بل للانتصار على متصدر الليجا".

وحول خطته للمباراة، أوضحح فورو أنه "أمام الريال لايمكنك التراجع للخلف. علينا أن ندافع بالاستحواذ على الكرة، ثم علينا أن نتقدم للأمام. لا يمكننا اللعب بطريقة دفاعية والخروج في مرتدات لأنه ذلك سيكون بداية النهاية وخسارة اللقاء. يجب علينا أن نكون فريقا شجاعا وجريئا".

كما أشاد مدرب الخفافيش بمستوى المنافس، مقللا من أهمية عودة الجناح الويلزي جاريث بيل: "نحن ندرك المستوى الذي يتمتع به لاعبو الريال، وليس فقط وجود بيل أو لا، ولن يغير شيئا فينا أو ينزع النوم من أعيننا".

وأوضح أن "الريال فريق يتمتع يسيطر بشكل كبير على مجريات المباريات، ولديه لاعبون رائعون، ولكن ما يتوجب علينا أن نبذل أقصى ما لدينا وننافس كفريق واحد بنسبة 100%".

واشار فورو إلى عدم التيقن من مشاركة لاعبه خوسيه لويس جويا الذي تدرب على هامش الفريق خلال الأيام الماضية بسبب المشكلات التي يعاني منها في أوتار الركبة وقال "سنؤجل الفصل في الأمر لآخر لحظة".

وحول مستقبله مع فالنسيا، أكد فورو أن "هذا الأمر هو الأقل أهمية في الوقت الحالي. لم أتحدث مع النادي عن أي شئ، وحتى إذا تحدثوا هم معي فلن أقوم بهذا. فليحدث ما سيحدث، ولكن الأكثر أهمية الآن هو أن يستمر الفريق في الصعود".