عاد أتلتيكو مدريد الإسباني بفوز مهم وكبير على مضيفه باير ليفركوزن الألماني في ذهاب ثمن نهائي دوري أبطال أوروبا، بنتيجة 4-2 ، خلال المباراة التي جمعت الفريقين بملعب الأخير باي أرينا.

سجل رباعية أتلتيكو كل من ساؤول إنييجيث وأنطوان جريزمان وكيفين جاميرو وفرناندو توريس، بينما أحرز ثنائية باير ليفركوزن كل من كريم بلعربي وستيفان سافيتش (بالخطأ في مرماه).

وكادت الدقيقة (12) تحمل هدف التقدم للروخيبلانكوس بعد تمريرة عرضية خطيرة من الجبهة اليسرى إلى داخل منطقة جزاء ليفركوزن لكن الدفاع يحولها إلى ركنية تنتهي بلا خطورة، ويرد الفريق الألماني بهجمة خطيرة انتهت عند كامبل الذي سدد الكرة وتصطدم بسافيتش لاعب أتلتيكو لتحول اتجاهها بعيدا عن مرمى الحارس ميجل أنخل مويا.

وفي (ق17) يخترق ساؤول إنييجيث الناحية اليسرى لأصحاب الأرض ويمر إلى عمق الملعب موجها تسديدة قوية عالية تسكن زاوية من الشباك يصعب للغاية على الحارس لينو التصدي لها على يمينه، ليتقدم الضيوف (1-0).

ومن خطأ في بناء الهجمة، يقطع كيفن جاميرو الكرة ويشن هجمة مضادة ويتلاعب بدفاع ليفركوزن قبل أن يمرر الكرة لزميله ومواطنه أنطوان جريزمان الذي لا يتوانى عن توجيهها إلى داخل شباك لينو في سقف المرمى (ق25).

وأهدر جريزمان فرصة مضاعفة النتيجة بعد أن مرر جاميرو له الكرة من الجبهة اليمنى إلى عمق منطقة الجزاء، لكن الأول سدد الكرة في جسد الحارس لتتجه لأعلى المرمى وخارج الملعب.

وفي بداية الشوط الثاني، يعيد بلعربي الأمل لباير ليفركوزن بعد أن نجح في تحويل تمريرة عرضية من الجبهة اليمنى من بنيامين هنريكس تصل إلى الناحية اليمنى من منطقة جزاء أتلتيكو ويسدد اللاعب الألماني مغربي الأصل الكرة من مرة واحدة تخترق شباك الحارس مويا على يمينه (ق48).

وتتوالى هجمات الأتلتي خطيرة على مرمى ليفركوزن، ويحتسب الحكم ركلة جزاء لصالح الفريق الإسباني بداعي عرقلة دراجوفيتش مدافع ليفركوزن لجاميرو داخل منطقة الجزاء، وينبري الفرنسي للركلة ويسددها قوية في منتصف المرمى بينما ارتمى الحارس لينو يمينا (ق58).

لكن ليفركوزن يتمسك بالأمل وينجح في تضييق الفارق من جديد (ق68) بعد هجمة منظمة من الجبهة اليسرى ويرفع برانت كرة عرضية إلى عمق منطقة جزاء الضيوف يتقدم لها تشيتشاريتو ويحاول مويا إبعاد الكرة لكنها تصطدم بالمدافع المونتنيجري ستيفان سافيتش وتدخل المرمى.

ويستفيق الفريق الألماني بغية إدراك هدف التعادل وسط انكماش الضيوف للدفاع وتظهر خطورة باير ليفركوزن لا سيما عن طريق مهاجمي المكسيكي تشيتشاريتو، إلا أن أتلتيكو يجهض هذه المحاولات بهدف رابع حمل توقيع الإسباني فرناندو توريس بعد أن ارتقى لعرضية الكرواتي فرساليكو وحولها بالرأس تصطدم بالقائم الأيمن للينو قبل أن تعانق الشباك (ق86).

ويقام لقاء الإياب بين الفريقين على ملعب فيسنتي كالديرون معقل أتلتيكو مدريد في 15 مارس المقبل.

لمشاهدة الأهداف.. اضغط هنا