اصبطغت شوارع مدينة إشبيلية الاسبانية باللون الأزرق مع انتشار الآلاف من مشجعي ليستر سيتي الانجليزي في المدينة حاملين اعلام ولافتات فريقهم في أجواء احتفالية قبل مواجهة النادي الاندلسي الليلة في ذهاب الدور الستة عشر بدوري أبطال أوروبا.

وكان مشجعو ليستر قد بدأوا في التوافد من الثلاثاء إلى المدينة الإسبانية، التي تشهد اجواء احتفالية وسلمية في عدة مناطق، وبخاصة حول آثار قلبها التاريخي.

ورغم تصنيف لجنة مكافحة العنف للمباراة بأنها عالية الخطورة، وهو معتاد في الادوار الاقصائية الاوروبية، إلا أنه تسود حتى الآن حالة من السلام والبهجة بين المشجعين.