قال النادي الأهلي إن مهاجمه مروان محسن، سيعود إلى القاهرة 5 مارس المقبل، بعد قيامه بإجراء جراحة الرباط الصليبي، بأحد المستشفيات في ألمانيا.

ومن المقرر أن يبدأ مروان في تنفيذ برنامجه التأهيلي الذي وضعه الطبيب الألماني ماير -الذي أجرى الجراحة-، عقب عودته إلى القاهرة.

وقال خالد محمود، طبيب الفريق، إن حالة مروان مطمئنة للغاية، وأن اللاعب يقوم حاليا بالتجول في غرفته مستندا على عكازين، مع أداء بعض التدريبات التأهيلية الخفيفة وتحريك للركبة.

ومن المقرر أن يعود طبيب الأهلي للقاهرة الجمعة المقبل، من أجل مباشرة عمله مع الفريق، بعد مرافقته للاعب خلال إجرائه لجراحة الرباط الصليبي.

ومن المقرر أن يسافر في اليوم نفسه إلى ألمانيا، أيمن الشربيني، الطبيب المساعد بالجهاز الطبي، للبقاء بجوار اللاعب حتى موعد عودته إلى القاهرة.

وكان اللاعب تعرض لقطع في الرباط الصليبي بالركبة، أثناء مشاركته رفقة المنتخب الوطني، في بطولة كأس الأمم الإفريقية التي أقيمت مؤخرا بالجابون، وحصل فيها الفراعنة على المركز الثاني.