تستعد مصر لإستقال بطولة أفريقيا لرياضة "الدودج بول" والتي ستقام على أرض مصر خلال أغسطس المقبل.

"الدودج بول" هي رياضة جديدة بدأت تغزو بلاد الفراعنة خلال السنوات الأخيرة وتم إنشاء اتحاد رسمي لها في عام 2012 يترأسه الاستاذ عمرو محب.

وأقام الاتحاد المصري للدودج بول مؤتمراً صحفيا اليوم الخميس للإعلان عن بطولة أفريقيا وذلك بحضور السيد توم هيسكون رئيس الاتحاد الدولي للعبة والاستاذ عمرو محب رئيس الاتحاد المصري للدودج بول والاستاذ كريم سعيد رئيس تحرير موقع يلاكورة والاستاذ طارق طلعت مدير النشر بالموقع.

وقال توم هيسكون: "في البداية أنا سعيد بالتواجد معكم هنا، واتمنى أن تننشر اللعبة بشكل أكبر في مصر بشكل خاص والعالم بشكل عام."

وأضاف: "لعبة الدودج بول لعبة سهلة ويمكن لها أن تقام بأقل التكاليف، خلال زيارتي لمصر لمست مدى التطور في الملاعب وعناصر اللعبة، نأمل أن يكون هناك الدعم اللازم من وزارة الرياضة المصرية."

وأكمل: "نعمل بشكل جاد بحيث يتم إدراج لعبة "الدودج بول" لتكون لعبة أولمبية وذلك خلال الـ12 عام المقبلة، هذا هو هدفنا ونحن نعمل عليه بجهد كبير."

وواصل : "أراهن على هذه اللعبة، يمكن أن تُلعب في الشوارع وفي أي مكان وهناك 58 بلد تلعبها حول العالم، إنجلترا في بطل كأس العالم الأخيرة وماليزيا كانت صاحبة المركز الثاني."

فيما قال عمرو محب رئيس الاتحاد المصري للعبة: "البطولة الأفريقية ستشهد تواجد 4 منتخبات وهي مصر ونيجيريا والسودان وجنوب أفريقيا."

وأضاف: "سيكون هناك دوري رسمي للعب في المدراس خلال الفترة المقبلة، هذا الأمر سوف يساعدنا في تكوين منتخب قوي."

ومن جانبه قال مينا متري لاعب المنتخب المصري : "اللعبة متاحة لكل الأعمار، لكن في الوقت الحالي نحن نركز على الأعمار الكبيرة خاصة في ظل الرغبة في التجهيز لبطولات."

اللاعبة كريستين نخلة : "اللعبة مناسبة للإناث، لايوجد احتكاك بدني فيها وهو ما يعني أن معدل الإصابات سيكون قليل، أنصح الإناث بالإقبال عليها."

فيما قال اللاعب ستيفان ناجي: " اللعبة محتاجة لياقة بدنية جيدة ونتمنى أن يكون لها شعبية في مصر."