قال الكولومبي كارلوس باكا مهاجم ميلان الايطالي إنه رفض عرضا خياليا من نادي تيانجين الصيني مشيرا إلى أن "المال ليس كل شيء" وأن هدفه هو اللعب في أوروبا.

وقال باكا في مقابلة مع قناة (بريميم سبورت): "المال ليس كل شيء، الرب قبل كل شيء، وبعد ذلك الاسرة. هذه هي الاشياء المهمة".

وجاءت تصريحات اللاعب بعدما أعلن ناديه الايطالي عن رفض عرض خيالي من تيانجين كوانجيان الصيني الذي يدربه مدافع ريال مدريد السابق فابيو كانافارو.

وكان النادي الصيني قد قدم في يناير/كانون ثان الماضي عرضا للكرواتي نيكولا كالينيتش مهاجم فيورنتينا بعشرة ملايين يورو في الموسم، لكن المفاوضات لم تستمر أيضا.

ولم يسجل باكا أي هدف مع الميلان في الدوري الايطالي منذ 16 يناير وأكد أنه يبذل كل ما عنده لاسعاد الجماهير.

وقال "اتمنى أن أهدي هدفا لجماهيرنا، أنا أعمل على ذلك. الجماهير تنتظر المزيد مني، وأنا أعطي كل شيء لهذا القميص".

وأكد اللاعب الذي توج بالدوري الاوروبي مرتين مع إشبيلية أنه يسعى للعودة للعب مباريات دولية بقميص الميلان.

وقال "أنا سعيد بوجودي في الميلان وأريد أن أقوم بالامور على نحو جيد في المباريات القادمة. أود اللعب في أوروبا بهذا القميص، سيكون إحساسا كبيرا. أعمل لتحقيق ذلك".