قال خالد عبد العزيز وزير الشباب والرياضة إن شهر مارس المقبل سيشهد إقامة 5 مباريات بحضور جماهير، مشيراً إلى أن قرار عودة الجماهير للدوري لم يتم اتخاذه بعد.

وتابع الوزير في تصريحات لقناة أون سبورت "ستخوض أندية الأهلي والزمالك وسموحة والمصري مبارياتها الإفريقية بحضور جماهيري، فضلا عن المنتخب الذي قد يخوض مباراة ودية في الشهر ذاته".

ويستضيف الأهلي 11 مارس فريق بيدفيست الجنوب إفريقي في ذهاب دور الـ32 لبطولة دوري أبطال أفريقيا، بينما يستضيف الزمالك فريق رينجرز النيجيري في اليوم التالي.

وفي نفس الدور ولكن ببطولة الكونفدرالية، يستضيف سموحة فريق أولينيزي ستارز الكيني، ويواجه المصري فريق دجوليبا المالي.

وقال الوزير إن المباريات في مصر تقام بحضور جماهيري بالفعل، مضيفاً "حضر نحو 20 ألف مشجع مباراة المصري الأخيرة في الكونفدرالية، وحضر 70 ألف مباراة غانا ، ونحو 50 ألف نهائي دوري أبطال إفريقيا بين الزمالك وصنداونز وخرجوا بلا أزمات برغم خسارة اللقب".

وعن قرار إقامة مباريات الدوري بحضور جماهيري، قال الوزير إن وزارته تنتظر قرار اتحاد الكرة والأندية، للجلوس مع وزارة الداخلية، مشيرا الى أن البطء في اتخاذ القرار لحين دراسته في صالح مصر، بشكل أفضل من التسرع، خاصة وأن العام الجاري يعد عام الحسم للكرة المصرية التي تنتظر تأهلها لكأس العالم.