افتتح المنتخب المصري للشباب ظهوره في بطولة أفريقيا المؤهلة لكأس العالم بالتعادل 0-0 أمام مالي، خلال المباراة التي أقيمت اليوم الأحد ضمن أحداث البطولة المقامة في زامبيا.

وأصبح لكل من مصر ومالي نقطة واحدة في المركز الثاني والثالث عقب زامبيا متصدر جدول ترتيب المجموعة الأولى بعد الفوز في الافتتاح على غينيا بنتيجة 1-0.

انطلقت المباراة وسط سيول من الأمطار التي هطلت عليه الأمطار منذ المباراة الأولى التي جمعت زامبيا أمام غينيا.

استطاع سيكو كويتا في الدقيقة 27 أن يقوم باخطر هجمات اللقاء عندما مر من لاعبين في دفاع المنتخب المصري بمهارة رائعة واستطاع أن يسدد كرة قوية تصدى لها محمد عصام الغندور بشكل رائع.

كرر كويتا في الدقيقة 32 المرور المهاري من دفاع المنتخب المصري وتمكن من تسديد كرة بالقدم اليسرى على مرمى الغندور لكنها أتت ضعيفة وسيطر عليها الحارس.

وفي الدقيقة 58 شارك أحمد حمدي صانع الألعاب بدلا من مصطفى محمد، بعدما تعرض الأخير لإصابة وتلقى العلاج لكن بعد ذلك قرر الجهاز الفني استبداله.

وتصدى الغندور لفرصة خطيرة في الدقيقة 61 من عمر المباراة بعدما تجاوز صديقي مايجا دفاع الفراعنة بسهولة وسدد على المرمى لمصري لكن حارس العرين كان في الموعد وحافظ على شباكه.

سنحت فرصة للمنتخب المصري في الدقيقة 77 عندما حصل أحمد حمدي على تمريرة داخل منطقة الجزاء وحاول التمرير لطاهر محمد طاهر في العمق لكنه لم يحصل عليها بعدما اعترض مدافع مالي طريقها.

وأتى التبديل الثاني المباراة بالدقيقة 82 بمشاركة عمر مرموش بدلا من رأس الحربة طاهر محمد طاهر.

وحصل أحمد رمضان "بيكهام" على تمريرة من أحمد ناصر في الدقيقة 90 وسدد كرة بعيدة المدى على مرمى مالي، لكن حولها حارس المرمى إلى ضربة ركنية.

لمشاهدة فرصة ضائعة لبيكهام.. اضغط هنا

لمشاهدة الغندور يتصدى لتسديدة قوية.. اضغط هنا

لمشاهدة الغندور يحرم مالي من هدف.. اضغط هنا