يبدأ الأهلي من جديد مشواره ببطولة دوري ابطال افريقيا منتصف مارس بمواجهة بيدفيست بطل جنوب افريقيا بملعب استاد السلام.

ويستضيف الأهلي في ذهاب دور الـ32 لمسابقة دوري ابطال افريقيا بمواجهة بيدفيست يوم 11 مارس.

واخطر الأهلي الاتحاد الافريقي لكرة القدم بأن ملعب مباراته أمام بيدفيست هو السلام وسط حضور جماهيري، ورد الكاف بالموافقة على طلب القلعة الحمراء.

وأعلن ثروت سويلم المدير التنفيذي للاتحاد المصري لكرة القدم عن موافقة الجهات الأمنية على استضافة استاد السلام للمباراة بحضور 5 ألاف مشجع.

واعتاد النادي الأهلي على خوض مبارياته الافريقية بشكل عام في ملعب استاد القاهرة بجانب استاد الكلية الحربية والسكة الحديد.

ومنذ أحداث استاد بورسعيد، اصبح خوض الأهلي لمباراة افريقية أمر ليس بالسهل بسبب أزمة تحديد الملعب.

واستضافت 9 ملاعب منذ احداث بورسعيد مباريات الأهلي بالبطولة التي توج بها 8 مرات عبر تاريخه وهم: القاهرة - الكلية الحربية - الدفاع الجوي - بتروسبورت، المقاولون العرب – الجونة – برج العرب – المكس – السويس الجديد.

وبعد الموافقة على خوض مباراة بيدفيست بملعب السلام، اصبح ملعب "الانتاج الحربي" يحمل الرقم "10" بين الملاعب التي استضافت القلعة الحمراء بدوري ابطال افريقيا تحديدا منذ 2012.

ومازال النادي الأهلي يعاني قبل مبارياته الافريقية فيما يخص تحديد الملعب بسبب الموافقات الأمنية بشأن الحضور الجماهيري.

وجاء توقف النشاط بسبب بورسعيد ثم تدهور الوضع الأمني في البلاد ليتسبب في تغييرات كبيرة بملاعب الأندية في بطولة افريقيا.