عقب فوزه الليلة الماضية بهدف نظيف على ضيفه ليجانيس في الجولة الـ25 من الدوري الإسباني لكرة القدم، حقق فالنسيا بذلك انتصاره الثالث على التوالي على أرضه، للمرة الأولى منذ 16 شهرا.

وقبل مباراة أمس، كان "الخفافيش" قد فازوا على ريال مدريد (2-1) في مباراة مؤجلة من الجولة الـ16 من الليجا، وعلى أثلتيك بلباو بهدفين نظيفين.

وتعد هذه المرة الأولى التي يحقق فيها فالنسيا ثلاثة انتصارات متتالية على ملعبه ميستايا منذ أن فعلها للمرة الأخيرة في أكتوبر عام 2015 حين فاز على غرناطة (1-0) ومالاجا (3-0) وليفانتي (3-0).

وكان فريق لاس بالماس هو الذي وضع نهاية لسلسلة الانتصارات وقتها بعد أن تعادل مع الفريق الأبيض والأسود بهدف لكل منهما.

ويتمكن فالنسيا بهذا الشكل من قلب الأوضاع بعد تعثره على ميستايا خلال المباريات الخمس الأولى من بداية الليجا هذا الموسم حين خسر أربع مباريات وفاز بواحدة فقط.

أما الآن، لم يُمن "الخفافيش" بالهزيمة سوى مرة واحدة، أمام إيبار (0-4)، خلال المباريات الست الأخيرة التي خاضها على أرضه.