كشف الصربي ميلوتن سريدوفيتش "ميشو" المدير الفني للمنتخب الأوغندي السبيل الوحيد لكي يتولى تدريب الزمالك أو أي فريق خلال الفترة المقبلة.

وكانت تقارير قد ربطت بين اسم المدرب وبين نادي الزمالك ليتولى ناصية الأمور الفنية خلال الفترة المقبلة في حال تمت إقالة المدير الفني الحالي للأبيض محمد حلمي.

مرتضى منصور، الرجل الأول في نادي الزمالك، قد فتح الباب من جديد أمام إمكانية التعاقد مع مدرب أجنبي بعد أن قال إن تراجع سعر الدولار الأمريكي مقارنة بالجنية المصري قد يفتح المجال أمام استقدام مدرب أجنبي.

مصادر مقربة من المدرب كانت قد كشف لـ"يلا كورة" في وقت سابق عن صعوبة رحيل ميشو عن المنتخب الأوغندي خاصة في ظل ارتباطه بعقد.

وقال المدرب من خلال تصريحات خاصة لـ"يلا كورة" :"أنا مرتبط بعقد مع الاتحاد الأوغندي في الوقت الحالي، ولن أقوم بفسخ العقد من أجل الرحيل، الحل الوحيد هو أن أحصل على عرض رسمي يصل إلى الاتحاد الأوغندي ويقوم مقدم العرض بدفع الشرط الجزائي."

وعن قيمة الشرط الجزائي في عقد المدرب صاحب الـ47 عاما قال: "لا يحق لي الحديث عن الأمور المالية، لكن الشرط الجزائي في عقدي هو راتب 6 شهور."

ميشو سبق وأن أشرف على تدريب عددا من الفرق في القارة السمراء مثل اورلاندو بايراتس والهلال السوداني ويانج أفريكانز ومنتخبي رواندا وأوغندا.