أقر مدافع برشلونة الإسباني، خابيير ماسكيرانو، بأنه ارتكب خطأ داخل منطقة الجزاء ضد مهاجم باريس سان جيرمان، أنخل دي ماريا، ليلة الأربعاء في إياب ثمن نهائي دوري الأبطال الأوروبي، لكن الحكم لم يحتسبها ركلة جزاء.

وحقق برشلونة انتصارا تاريخيا على نظيره الفرنسي بستة أهداف لواحد، منحه بطاقة العبور لربع النهائي بعد مباراة ملحمية قلب فيها تأخره برباعية نظيفة في ملعب حديقة الأمراء.

والتحم ماسكيرانو مع المهاجم الأرجنتيني الذي كان منفردا بالحارس الألماني مارك آندري تير شتيجن (ق85) وكان قريبا من تقليص النتيجة إلى 2-3.

وصرح ماسكيرانو لإذاعة (أوندا سيرو) الإسبانية "بالطبع ارتكبت خطأ ضد دي ماريا ولكني اعتقد أنه لم يكن السبب لإقصاءنا باريس سان جيرمان".

وعن المباراة، قال "كنت أرى الانتفاضة صعبة، لن أكذب. كان أمرا معقدا خاصة عندما ترى الوقت يمر والصعوبة تزداد. هدف نيمار الذي كان من ركلة حرة مباشرة أدخلنا مرة أخرى في المباراة، بعدها مباشرة جائت ركلة الجزاء وبعدها بذلنا كل ما لدينا".

وحول هدف سيرجي روبرتو (ق95) والذي منح البرسا بطاقة التأهل قال "لا يصدق. رأيته عن قرب. كان أمرا لا يصدق. أن تسجل هذا الهدف الذي سيبقى في الذاكرة للأبد".