وصلت بعثة المصري إلى مالي، صباح الخميس، استعدادًا للمباراة الهامة والمرتقبة التي تجمعه بنظيره دجوليبا المالي، والمقرر إقامتها في السابعة من مساء الأحد المقبل بتوقيت القاهرة، على ملعب موديبو كيتا، في ذهاب دور الـ32 من بطولة كأس الاتحاد الأفريقي.

وحرص ناصر حمزاوي سفير مصر بمالي ومسئولو السفارة المصرية، والمهندس محمد قابيل، رئيس البعثة، ووليد بدر، المدير الإداري للفريق، على استقبال بعثة النادي المصري منذ الوصول إلى العاصمة المالية باماكو ومرافقتها إلى فندق الإقامة، وتذليل كافة العقبات.

وقال السفير ناصر حمزاوي إنه قد تم التواصل مع الجهات المعنية لتوفير طاقم أمني خاص بالبعثة، مؤكدًا أن الأمور مستقرة بشكل تام في العاصمة باماكو، وليس هناك ما يدعو للقلق.

من ناحية أخرى، أكد محمد قابيل، رئيس البعثة، أنه قد تم التواصل مع مسؤولي فريق دجوليبا، ليخوض الفريق البورسعيدي 3 حصص تدريبية بدلًا من اثنتين، على ملعب السادس والعشرين من مارس بالعاصمة المالية باماكو، استجابةً لرغبة حسام حسن، المدير الفني للفريق، بخوض التدريب الأساسي على ملعب المباراة مساء الجمعة بدلًا من السبت.

يُذكر ان فريق المصري سيخوض مباراة العودة، على ستاد الاسماعيلية، في السابعة من مساء السبت، الموافق 18 مارس.

ومن المقرر أن يخوض الفريق أولى تدريباته عصر اليوم، على ملعب السادس والعشرين من مارس بباماكو عاصمة مالي