ألقت السلطات بمطار القاهرة القبض على ماريو مارتينيز أثناء استعداده للسفر إلى بلده هندوراس، وتم اتهابه بتهريب الأموال للخارج، وذلك بسبب اصطحابه لمبلغ دولاري مخالف للقوانين المصرية.

ولا يحق لأي شخص مغادرة البلاد بمبلغ يتجاوز 10 ألاف دولار من العملة الصعبة، وهي المخالفة التي وقع فيها لاعب انبي.

وحسب المعلومات الواردة لـ"يلا كورة" فقد تم ضبط مبلغ ٣٨ ألف دولار  مع اللاعب اثناء سفره إلى بلاده بالأمس بعدما تقاضى مستحقاته من ناديه.

وتحفظت إدارة الأموال العامة بالمطار، على اللاعب وسيتم  عرضة على النيابة، و اضطر اللاعب لحمل الدولارات بحقيبته الشخصية نظرًا لرفض البنك في مصر،  تحويل المبلغ لبلده.

‎وكان اللاعب في طريقه للانضمام لمعسكر بلاده الذي يستعد لخوض مباراتين ضد الولايات المتحدة الامريكية وكوستاريكا.

وقال عبد الناصر محمد مدير الكرة بانبي :"النادي أجرى  اتصالات بالجهات الأمنية وأكدوا أنه غير مسموح قانونيا بخروج اللاعب باكثر من 10 الاف دولار ولذلك تم احتجاز و سيتم تقديم عقد النادي  مع اللاعب للتاكيد ان المبلغ الذي يصطحبه ضمن عقده".

وأوضح ان الأزمة في طريقها للحل في الساعات المقبلة، بحصول اللاعب على 10 الاف دولار فقط ليتمكن من السفر والانضمام لمنتخب بلاده.