أكد عمر هريدي صاحب دعوى حل اتحاد الكرة المصري على أنه لا نية لديه للتصالح مع مسؤولي الجبلاية، مؤكداً على أن الحكم الخاص بالحل صريحاً وواضحاً.

وأشار هريدي في تصريحات خاصة ليلا كورة إلى أن مجدي عبد الغني عضو اتحاد الكرة المصري تحدث إليه مطالباً إياه بالتناول عن القضية مقابل توليه منصب المستشار القانوني للجبلاية.

وكانت محكمة القضاء الإداري قد قضت بحل اتحاد الكرة خلال الساعات الماضية من اليوم الأحد. (طالع التفاصيل من هنا)

وقال صاحب دعوى الحل: " ننتظر عودة وزير الرياضة من فيينا، نطالب بحل اتحاد الكرة بالخطوات التي يرسمها وينظمها القانون ".

وأكمل: " الحكم واضح وصريح، بطلان الانتخابات التي عقدت في 30 أغسطس وإعادتها مع ما يترتب عليها من آثار، ولا نية لدينا للتصالح ".

وأكمل: " عبد الغني تحدث إليّ وطالني بالتنازل عن القضية مقابل أن أتولى منصب المستشار القانوني لاتحاد الكرة، وهو ما رفضته تماماً ".

واختتم: " الحكم لا يخالف قوانين الفيفا، لا أسعى لتجميد النشاط الرياضي في مصر ولكنني أجمد اتحاد الكرة فقط وهو ما لا يخالف قوانين اتحاد الكرة ".