أعرب سرخيو راموس، قائد ريال مدريد، عن سعادته بالهدف الذي سجله أمام ريال بيتيس ومنح فريقه فوزا قاتلا، ولكنه أقر في الوقت ذاته أنه يجب عليهم مواصلة العمل على تحسين بعض الجوانب.

ومنح المدافع المخضرم فريقه ثلاث نقاط ثمينة بعدما سجل هدف الانتصار على حساب ريال بيتيس المنقوص بنتيجة (2-1) وبشق الأنفس خلال اللقاء الذي احتضنه ملعب "سانتياجو برنابيو" مساء اليوم ضمن الجولة 27 لليجا.

واستعاد الفريق الملكي بهذا الانتصار صدارة الليجا مستغلا تعثر غريمه التقليدي برشلونة في فخ الهزيمة خارج قواعده مساء اليوم على يد ديبورتيفو لا كورونيا (2-1).

وقال راموس خلال تصريحات تليفزيونية عقب المباراة "المباراة كانت غريبة بعض الشيء. الفريق قدما أشياء جيدة، لاسيما خلال الشوط الأول بالضغط على الخصم وتدوير الكرة. ولكن بيتيس كان جيدا ودافع بشكل جيد".

وأقر "كنا نحارب ضد الوقت لأن الفوز كان يعني استعادة الصدارة. نحن سعداء، على الرغم من ضرورة مواصلة تحسين بعض الجوانب".

وتابع "النتائج هي التي تتحدث في كرة القدم. لا يهم غذا لعبت جيدا أم لا. ولكن يجب علينا إمتاع الجماهير أيضا. شخصيا، اشعر بالفخر للمساهمة بالتسجيل مجددا".

كما أعرب راموس عن دعمه لحارس الفريق، الكوستاريكي كيلور نافاس، بعهد خطأه الفادح في الهدف الذي سجله بيتيس. "هذا الملعب معقد وحجم التطلعات ليس له حدود. عندما يخفق اللاعبون يحتاجون لأحد يحتضنهم. كانت لحظة هامة لأننا كنا نلعب على استعادة الصدارة. كيلور أنقذ الفريق بتصدي هائل في النهاية وأنا سعيد من أنه تمكن من التعويض".