بات الدولي المصري محمود عبد المنعم "كهربا"، بطلا شعبيا لدى جماهير عميد الأندية السعودية، نادي الاتحاد.

في الوقت الحالي، لا صوت يعلو في قلعة نمور جدة فوق صوت الثناء على محمود كهربا بعد ما قدمه مع الفريق.

ومن خلال هذا التقرير سنرصد ثلاثة أسباب توجت لاعب الزمالك ملكاً على قلوب جماهير نادي الاتحاد.

"بحبك يا صاحبي"

في شهر ديسمبر الماضي سجل كهربا هدفا في إحدى مباريات الاتحاد وبالتحديد أمام الاتفاق في الجولة 11 من دوري جميل السعودي وذهب إلى المدرجات من أجل الاحتفال.

واحتفل كهربا مع أحد الأطفال من ذوي الاحتياجات الخاصة غير مهتم بالكارت الذي أشهره الحكم تركي الخضير.

وبعد المباراة قال كهربا أنه قام بزيارة أحدى دور رعاية الطلاب ذوي الاحتياجات الخاصة، وقابل الطفل طارق خياط، ووعده كهربا بأن يسجل هدف ويحضر للاحتفال معه.

وقام طارق بإهداء كهربا قميص مكتوب عليه "بحبك يا صاحبي" وهي أغنية شعبية مصرية، وقوبل هذا التصرف بإعجاب كبير من جانب جماهير الاتحاد.

كأس ولي العهد

زاد كهربا من رصيده لدى جماهير نادي الاتحاد عندما سجل في مرمى النصر وقاد النمور للفوز بلقب كأس ولي العهد السعودي وهي البطولة التي غابت عن قلعة العميد منذ مدة.

أهمية الهدف والبطولة التي ساهم كهربا في احرازها، تأتي في أنها ربما تكون البطولة الوحيدة التي قد يحرزها الاتحاد الموسم الجاري خاصة بعد تبخر آماله في الفوز بدوري جميل وذلك بعد أن تم خصم 3 نقاط من رصيده من جانب الفيفا وهو ما أبعده عن سباق المنافسة على اللقب الذي بات قريبا من الهلال.

وكان الاتحاد قد ودع بطولة كأس خادم الحرمين الشريفين أثناء تواجد كهربا في بطولة أمم أفريقيا.

"قُبلة على رأس رجل أمن"

في مباراة النصر والاتحاد في نهائي كأس ولي العهد، طبع كهربا قُبلة على رأس أحد أفراد رجال الآمن المتواجدين في هذه المباراة.

وقُوبل هذا التصرف بسعادة كبيرة من جانب الجماهير والمسؤولين لاسيما وأنه قدم التقدير اللازم لرجال الأمن والذين يحظون بتقدير واهتمام من جانب الشعب السعودي.

للتواصل مع الكاتب عبر تويتر اضغط هنا