خاض الأهلي مرانه الثاني اليوم الجمعة في جنوب أفريقيا تحت قيادة المدير الفني حسام البدري، وشهد مشاركة أحمد حمودي، واستمرار التدريبات المنفردة لمؤمن زكريا، مع إجراء محاضرة فنية قصيرة.

يستعد الأهلي لمواجهة بيدفيست ويتس الجنوب أفريقي في إياب دور الـ32 من دوري أبطال أفريقيا، بعدما فاز في لقاء الذهاب بالقاهرة بنتيجة 1-0.

وقام حسام البدري بعقد محاضرة فنية سريعة قبل بداية مران الفريق، والتي استمرت لمدة 10 دقائق، ثم خاض الفريق المران على ملعب جامعة بيدفيست بجنوب افريقيا لليوم الثاني على التوالي، قبل التدرب غدا السبت على ملعب المباراة. 

وشهد مران الفريق عدد من الفقرات البدنية وتبعها مرانًا فنيًا للاعبين، ثم اختتم بتقسيمة الكرة، شهدت مشاركة أحمد حمودي بعدما تعافى من الإصابة التي ألمت به عقب مباراة الذهاب.

وأدى حمودي فقرة بدنية قبل انطلاق مران الفريق اليوم، الجمعة، تحت إشراف أنيس الشعلالي مخطط الأحمال، واستمرت الفقرة لمدة 15 دقيقة قبل أن يعود اللاعب للمشاركة في التدريبات الجماعية، وفي تقسيمة الكرة.

واكتفى مؤمن زكريا بأداء تدريبات منفردة، تحت إشراف محمد أبو العلا إخصائي التأهيل، بعدما لاحقته الآلام بسبب إجهاد العضلة الخلفية، مما دعا الجهاز الفني بقيادة الكابتن حسام البدري إلى عدم التسرع للدفع به في التدريبات الجماعية، واكتفى اللاعب بالجري حول الملعب ثم أداء فقرات بدنية خفيفة.