أثار الفرنسي أرسين فينجر، المدير الفني لأرسنال الإنجليزي، الشكوك حول مشاركة المهاجم الدولي التشيلي أليكسيس سانشيز مع منتخب بلاده أمام الأرجنتين (يوم 23 من الشهر الجاري) في تصفيات أمريكا الجنوبية المؤهلة لكأس العالم 2018 بروسيا، عندما أكد أن كاحله "تعرض لإصابة كبيرة".

وكشف فينجر، عقب خسارة فريقه أمام وست بروميتش ألبيون اليوم بنتيجة (3-1) في الجولة 29 للبريميير ليج، أن سانشيز تعرض "لإصابة كبيرة" في الكاحل، وأنها إذا "أثرت على الأربطة فلن يمكنه المشاركة" مع "لا روخا".

وتعرض سانشيز لتدخل عنيف من جيمس مكلين في الشوط الأول ولكنه طلب من مدربه أن يستمر داخل الملعب.

وقال فينجر الذي أخرج اللاعب في الدقيقة 78 "هذا التدخل أسفر عن إصابته. الكاحل تعرض لإصابة قوية".

وأضاف "لم يجب أن يشارك في النصف الثاني ولكنه صمم كثيرا على الاستمرار. في الشوط الأول خلق العديد من الفرص ولكنه لم يستطع إكمال اللقاء، ولهذا قررنا إخراجه".

وحول إمكانية مشاركة اللاعب الدولي مع منتخب بلاده في المقابلة الهامة أمام الأرجنتين يوم 23 من الشهر الجاري في تصفيات المونديال، قال فينجر إنه "من الممكن أن يشارك إذا كان الأمر مجرد كدمة"، ولكنه أكد أن "الكاحل مصاب بشدة".