كشف مرتضى منصور رئيس مجلس إدارة نادي الزمالك عن صعوبة الاحتفاظ بستانلي بصفوف الفريق إلا في حالة عودة الدولار لسعر 8 جنيهات مصري.

وكان الزمالك قد تعاقد مع ستانلي لمدة موسم على سبيل الإعارة مقابل 900 الف دولار، مع اولوية شرائه بنهاية الموسم مقابل مليون ونصف دولار.

وأشار منصور في تصريحات اذاعية "لا استطيع ابقاء ستانلي في الزمالك نظرا لإرتفاع سعر الدولار حاليا".

وتابع حديثه قائلا "اذا عاد الدولار لـ8 جنيه مثلما كان الحال عندما تعاقدنا معه، في هذه الحالية يمكن الحفاظ عليه".

وواصل تصريحاته "مايوكا مستمر مع الفريق، ولا يوجد محضر يثبت ان اللاعب كان في حالة سكر".

وأضاف قائلا "اللعب بمشاعر الجماهير فيما يخص قضية حل اتحاد الكرة مرفوض، رسالتي لعمر هريدي بأن لا يلعب لعبة الانتخابات".

واستمر "اعضاء الجمعية العمومية صاحبة الحق في التصويت وليس الجماهير".

واختتم حديثه قائلا "لن اقوم بالدفاع عن اتحاد الكرة فيما يخص قضية حل المجلس بسبب مشاكل في العملية الانتخابية".