أكد أحمد أيوب، المدرب العام للنادي الأهلي، أن فريقه أغلق تماما ملف مباراة بيدفيست الجنوب إفريقي بعد الصعود لدور المجموعات بدوري أبطال إفريقيا.

وكان الأهلي تعادل سلبيا أمام بيدفيست بجنوب إفريقيا، ليتجاوز الدور الأول مستفيدا من الفوز ذهابا بهدف نظيف على ملعب السلام.

وأوضح أيوب، في تصريحات خاصة لمراسل "يلا كورة"، أن تركيز الفريق منصب حاليا على كيفية الاستفادة من فترة التوقف خلال المرحلة الحالية لتجهيز البدلاء والمصابين، ومنح اللاعبين الذين يعانون من ضغط المباريات القسط الكافي من الاستشفاء والتأهيل.

ويلتقي الأهلي أمام الداخلية يوم الأول من إبريل في إطار الأسبوع الـ21 للدوري، بعد فترة توقف تصل لـ10 أيام بسبب خوض المنتخب الوطني مباراة ودية أمام توجو يوم 28 مارس الجاري، استعدادا لخوض تصفيات كأس أمم إفريقيا الكاميرون 2019.

وقرر الأهلي خوض مباراة ودية أحد يومي 25 أو 26 من الشهر الجاري، سيتحدد طرفها بشكل نهائي، يوم الأربعاء، بعد مران الفريق المسائي.

وشدد أيوب على أن الأهلي تنتظره مواجهات قوية في الدوري عند استئنافه، ومن ثم يسعى الجهاز الفني لتجهيز كل اللاعبين في المرحلة القادمة؛ للحفاظ على الحالة البدنية والفنية مع عودة النشاط المحلي؛ من أجل الاستمرار على نفس المستوى والحفاظ على صدارة الدوري.

وتعليقا على قرعة الكونفدرالية وصدام فريق سموحة، أمام بيدفيست الذي أطاح به الأهلي، قال أيوب إن بطل جنوب إفريقيا فريق محترم، ومواجهة سموحة له ستثقل من حمله لتخطي هذا الدور.

ويحتل الأهلي صدارة الدوري برصيد 52 نقطة بعد مرور 20 جولة، بفارق 7 نقاط عن أقرب منافسيه المقاصة.