حدد خالد بيومي المحلل الفني للمباريات 12 لاعباً كان يتمنى انضمامهم لقائمة منتخب مصر في معسكره القادم الذي ينطلق يوم الجمعة القادم ويتخلله مباراة دولية ودية أمام نظيره التوجولي.

وأكد بيومي في تصريحات خاصة ليلا كورة على أن الجهاز الفني لمنتخب مصر بقيادة هيكتور كوبر كان عليه إراحة عدد من اللاعبين والاستعانة بغيرهم في المعسكر القادم من أجل تجربة أكبر عدد ممكن من المنضمين الجدد.

وقال خالد بيومي: " توجو ليس بالمنتخب الكبير مع احترامي له، وكوبر وجهازه المعاون يدركون جيداً أن المباريات الودية تكون من أجل تجربة أكبر عدد من اللاعبين، أظن أن الأرجنتيني كان عليه إراحة بعض اللاعبين الأساسيين الذين شاركوا معه في كأس أمم أفريقيا بدنياً ".

وأكمل: " تمنيت أن يريح كوبر كلاً من عبد الله السعيد، أحمد فتحي، أحمد حجازي، طارق حامد وسعد سمير، وذلك لمصلحة اللاعبين والأندية في ظل ضغط مباريات الدوري بعد البطولة الأفريقية ".

وأضاف: " كنت أتوقع دخول عدد من اللاعبين لقائمة المنتخب كمحمد عواد، محمد هاني، محمود علاء، أحمد أيمن منصور، حسام عاشور، عمرو مرعي، مؤمن زكريا، حسام باولو، باسم مرسي، أحمد جمعة، أحمد كابوريا وأيمن حفني ".

وأوضح: " حتى وإن كان مؤمن زكريا مصاباً فالآن أصبح سليم تماماً وبإمكانه المشاركة، أما بالنسبة لأيمن حفني فأظن أنه كان من الواجب أن يتواجد ولو لـ30 دقيقة في مباراة توجو إذا كان كوبر يرى أن اللاعب بإمكانه القيام بدور عبد الله السعيد ".

وعن المفاجآت التي شهدتها القائمة المختارة للفراعنة، فقال بيومي: " عرفة السيد اختيار مفاجيء وموفق للغاية وأيضاً أمير عادل الوافد من الدنمارك الذي أتمنى أن يكون مفيداً للفريق لنستفيد منه ومن جميع اللاعبين الشباب المتواجدين في أوروبا ".

وفي ظل إمكانية تضارب الاختيارات مع قائمة منتخب المحليين، فقال بيومي: " التجربة جديدة على مصر وأراها جيدة ومحترمة، والتنسيق الذي تم بين المنتخبين الأول والمحلي مميز، ولكن تواجد أي لاعب مع منتخب كوبر يكون بمثابة الداعم النفسي له، مما يجعله غير متفاجيء بأي استدعاء له في أي ظرف طاريء فيما بعد ".

واختتم قائلاً: " أتمنى ألا يكون تم استدعاء بعض اللاعبين لمنتخب المحليين من أجل ترضية من لم يتم استدعاءهم للمنتخب الأول، الفريق الجديد مقبل على بطولة أفريقية وتواجدنا بها دعم كبير لها سواء إعلامياً أو فنياً ".