أكد حسن حمدي رئيس النادي الأهلي السابق على أن كل رؤساء النادي "محترمين"، مشيرا الى انه تعلم كل شيء من صالح سليم.

ونال حمدي وسام الاستحقاق الذهبي من الاتحاد الافريقي لكرة القدم مؤخرا  نظرا لما قدمه ومساهمته في ارتفاع مستوى اللعبة بالقارة.

وأشار حمدي في تصريحات لبرنامج "مع شوبير" "كل رؤساء الأهلي محترمين، فهم يديرون النادي الأكبر في الشرق الأوسط وافريقيا".

وتابع "من يقول أن الأهلي لا يوجد به مبادئ فهو لا يعرفنا، هناك لوائح تنظيمية نسير عليها، ولدينا مبادئ نتوارثها جيل عن جيل".

وأضاف "اتخذت قرار الاعتزال بنفسي، ودرست الادارة وعملت بالأهرام، لم ارغب في التدريب، وحتى عندما كنت قائدا للفريق كنت اهتم بالإدارة".

وواصل "مثلي الأعلى كان صالح سليم، هذا ما قلته في اول حوار عندما كنت صغيرا، رغم انني لم العب في نفس المركز لكن بسبب شخصيته".

وأكمل "تواجدت مع صالح سليم في كل الفترات، كنت لاعبا وهو مدير كرة وتدرجت في العمل الاداري معه وهو رئيس".

واستمر "عملت مديرا للكرة مع الفريق مرتجي وهو رئيس رغم انني ساندت صالح في الانتخابات، تلك هي مبادئ الاهلي".

وشدد "في الأهلي الاستعانة بمن يفيد النادي بغض النظر عن اي اعتبارات اخرى، هذا الموقف يُضح مبادئ النادي".

وتحدث عن المايسترو قائلا "كان ديمقراطي عكس ما قيل عنه، اختلفنا كثيرا، لكن في النهاية القرار يتم احترامه، حتى لو ليس على هواه".

وتابع "صالح حزن بسبب خلاف2001 عندما غيرت الجهاز الذي تواجد به طارق مديرا للكرة، لكن ابلغته انني تعلمت منه ان مصلحة النادي فوق الجميع".

واختتم تصريحاته في هذا الجزء "بعد ذلك استمر طارق سليم معي في لجنة الكرة بجانب محمود الخطيب دون اي مشاكل".